الثورة والدولة 09/01/2017لا توجد تعليقات
الكاتب: الثورة اليوم

وصفت الكاتبة الصحفية مي عزام، إذاعة الإعلامي أحمد موسى لتسريبات تخص الدكتور محمد البرادعي نائب رئيس الجمهورية سابقًا، بالغباء السياسي.

وأضافت “عزام”: “النظام أراد إشغال الجماهير بشىء جديد واعتقد أنهم سينشغلون فعليًا دون إدراك أن الجميع فاق من غيبوبته ويعلم جيدًا، أن مثل هذه التسريبات تتم بمعرفة أجهزة أمنية تابعة للدولة على يد إعلاميين معروفين بولائهم للسيسى”.

وتابعت: “لن يستطيع النظام بعد ذلك إقناع أحد بمصداقيته خاصة وأنه هو من بدأ بانتهاك الدستور وسمح لنفسه دون وجه حق التجسس على الحياة الشخصية لمواطن والضرب بدولة القانون عرض الحائط”.

شارك برأيك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الثورة اليوم وإنما تعبر عن رأي أصحابها

دوائر التأثير

شاهد ايضا
للغاضبين من وجبات المدارس “الفاسدة”.. ابحثوا عن بيزنس الجنرالات
«كوين سرفيس» يُديرها جنرالات من الجيش وارتبط اسمها في البداية بالحراسات الخاصة، ثم توسَّعت تدريجياً لتعمل في مجالات أخري، حتى تمَّ