الثورة والدولة 10/01/2017لا توجد تعليقات
التقى السيسي وتبرع بـ 5 مليون جنيه لصندوق تحيا مصر
الكاتب: الثورة اليوم

لم يلقى لقاء اللاعب محمد صلاح، المحترف فى صفوف نادى روما الإيطالي، عبد الفتاح السيسى، وتبرعه بمبلغ 5 ملايين جنيه لصالح صندوق “تحيا مصر”  ترحيب من قبل جماهير كرة القدم.

فيما شن عدد كبير من رواد مواقع التواصل الاجتماعي، هجومًا شرسًا على  محمد صلاح وعبر العديد منهم غضبهم من زيارة صلاح للسيسي معتبرين أن صورته مع السيسي ستقلل منه كثيرا و ستعضعف شعبيته تماماً .

الشعبية ستتراجع

وتسائل تامر القاضى عضو المكتب السياسى لتكتل القوى الثورية والمتحدث باسم اتحاد شباب الثورة، عن سبب لجوء محمد صلاح لمقابلة السيسي قائلا:”صلاح لا يحتاج لدعم رئاسي فهو يمتلك شعبية كادت أن تقترب من شعبية محمد أبو تريكة فلماذا ذهب ليقابل السيسي”.

وقال القاضي:”السيسي هو الذي كان يحتاج لصلاح لكن قبول صلاح لهذة الزيارة ستفقده الكثيرة من الشعبية، خاصة وأنه لم يكن له دخل في السياسة من قبل وها هو الآن أساء لنفسه بتلك الزيارة وسط سخط شعبي كبير نحو السيسي”

و قارن البعض بين موقف صلاح و موقف النجم المصري محمد أبو تريكة حين رفض مقابلة المشير طنطاوي عقب مذبحة “ستاد بورسعيد” .

صلاح مجبر

فيما رفض البعض مهاجمة محمد صلاح ، معتبرين أنه تم إستخدامه من قبل النظام لمحاولة تجميل صورته خاصة مع فشل نجوم الفن و الاعلام في هذه المهمة .

ودلل البعض على أن صلاح كان مجبراً على هذه الزيارة ، بأن تفاصيل الخبر تقول أن وزير الرياضة اصطحب صلاح لزيارة السيسي أي أن صلاح لم يقم بالزيارة من تلقاء نفسه .

التجنيد وراء استدراج صلاح

وراى البعض أن شبح التجنيد وراء اجبار صلاح لزيارة السيسي، فسبق وحل المهندس إبراهيم محلب ، رئيس وزراء حكومة الانقلاب السابقة، مشكلة تجنيد محمد صلاح ، لاعب نادي تشيلسي الإنجليزي، بإلغائه قرار استدعائه لتأدية الخدمة العسكرية.

موىسى يتراجع عن الهجوم على صلاح

تراجع الإعلامي أحمد موسى عن تصريحاته السابقة ضد محمد صلاح لاعب منتخب مصر وروما الإيطالي بعد استقبال  عبد الفتاح السيسي للأخير لتبرعه لصندوق تحيا مصر بـ 5 ملايين جنيه.

وقال موسى في تصريحات تليفزيونية مشيدًا بتبرع محمد صلاح: “محمد صلاح لاعب جدع ووطني وشرف لمصر ولكل المصريين لما يقدمه مع فريقه في الخارج”.

وكان موسى قد هاجم محمد صلاح بدعوى تضامنه مع محمد أبوتريكة لاعب الأهلي الأسبق في أزمة الحجز على أمواله لاتهام شركته السياحية بتمويل جماعة الإخوان المسلمين قائلًا: “محمد أبو تريكة ليس قديسًا، والناس كلها تصلي وتصوم، فهو ليس فوق القانون ويجب محاسبته.. حتى محمد صلاح سأتوقف عن تشجيعه ده خلاني أكره أشجعه بسبب تضامنه مع أبوتريكة.. محمد صلاح انتهى بالنسبة لي”.

أبو تريكة رفض فعلة صلاح

ورفض نجم منتخب مصر محمد أبو تريكة لقاء عبد الفتاح السيسي، عندما كان “مرشحا” منافسا للكومبارس حمدين صباحي، مع وفد الرياضيين الذي ضم رموز الرياضة المصرية في نهاية أبريل 2014، وفقا لما تداوله نشطاء على موقع التواصل “تويتر”.

ويعتبر موقف أبو تريكة من السيسي هو نفس موقفه من لاعب النادي الأهلي السابق طاهر أبو زيد، الذي اختاره السيسي وزيرا للشباب، إلا أن أبو تريكة رفض استلام الميدالية الذهبية من طاهر أبو زيد، في 10 نوفمبر 2013، رغم أنها بطولته الأخيرة في الملاعب، وتوج فيها الأهلي بدوري أبطال إفريقيا، وكان تريكة صاحب الهدف الأول في نهائي أبطال إفريقيا وصاحب هدف لقاء الذهاب الوحيد.

شارك برأيك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الثورة اليوم وإنما تعبر عن رأي أصحابها

دوائر التأثير

شاهد ايضا
هذا ما يحدث إذا رحل السيسي العام المقبل
مع اقتراب انتخابات 2018 بدأ الحديث عن ضرورة اصطفاف القوي الوطنية لمواجهة الدولة العميقة وحكم السيسي حتي تستطيع مصر ان تقوم من كبوتها وتعيد
الاشتراك في التنبيهات
اشترك في التنبيهات ليصلك كل جديد و متميز من موقع الثورة اليوم