الثورة والدولة 07/07/2017لا توجد تعليقات
الكاتب: الثورة اليوم

شن الدكتور يحيى القزاز أستاذ الجيولوجيا بجامعة حلوان هجومًا شرسًا على نظام قائد الانقلاب العسكري بسبب مقال “ما يعرف وما لا يقال” للكاتبة زينب البحراني حول صفقة جزيرتي تيران وصنافير.

وذكر “القزاز” في تصريحات له: “بعد قراءة مقال مجهولة النسب الشرعى متسعودة النسب الإسمى عن تيران وصنافير، لو كنت السيسى لاسترددت الأرض ولو بالقوة أو لانتحرت، لكن المفرطين جبناء”.

كما تابع: ” ‏ولكن بالرغم من هذه الوقاحة إلا أن للمقال فائدة وهى التأكيد على مصرية تيران وصنافير وأن ماتم هو عملية شراء وليس استرداد حق فى الجزيرتين”.

شارك برأيك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الثورة اليوم وإنما تعبر عن رأي أصحابها

دوائر التأثير

شاهد ايضا
تصفية جسدية
بالأسماء: الانقلاب يصفي 8 معارضين وحقوقيون يثبتون اعتقالهم منذ أيام
أعلنت وزارة داخلية الانقلاب منذ قليل تصفية 8 مواطنين بمحافظة الفيوم، وأدعت الوزارة في بيانها أن الضحايا ينتمون لحركة حسم وتم تصفيتهم
الاشتراك في التنبيهات
اشترك في التنبيهات ليصلك كل جديد و متميز من موقع الثورة اليوم