وسط الناس 10/07/2017لا توجد تعليقات
التمييز الديني تجاه المنقبات أصبح علناً في مصر
الكاتب: الثورة اليوم

إذا كنت منتقبة وأردت تلبية دعوة لحضور مناسبة فى أحد نوادي القوات المسلحة المصرية فقد تصدمك حقيقة ان هذه النوادي تحظر دخول المنتقبات , فمن المسلمات فى مصر حظر دخول المنتقبة لأية مكان تابع للقوات المسلحة والشرطة، سواء كان نادياً أو مشفى أو حديقة.

وتضيف إحدي السيدات المنتقبات تدعي دعاء جميل “في عدد من النوادي يمنع الدخول بشكل عام من بينها نادي الحرس الجمهوري والدفاع الجوي والحرب الإلكترونية وما يدفع بعض المنتقبات لارتداء كمامة طبية كنوع من الالتفاف على القرار”.

منتقبة

حظر دخول المنتقبات لأية مكان تابع للقوات المسلحة والشرطة

وعلى الصعيد ذاته أصدر رئيس جامعة القاهرة الدكتور جابر نصار عام، قرارًا يحظر فيه ارتداء النقاب داخل المستشفيات الجامعية التابعة لجامعة القاهرة ناهيك عن قرار منع المنتقبات من التدريس داخل الجامعة .

ويتجه البرلمان المصري لاقرار قانون يحظر ارتداء النقاب داخل المؤسسات الحكومية حسب ما أعلنه عدد من أعضاء البرلمان مبررين ذلك بأن القانون “ضروري الآن لأسباب أمنية للتصدي للإرهاب والتطرف”.

وقد لجأت العديد من الدول العربية والأوروبية إلى حظر النقاب بشكل كلى أو جزئي .

وكانت السلطات المغربية قد منعت بيع النقاب وخياطته بعدد من المحلات التجارية مبررة ذلك بأنه دخيلاً على الثقافة المغربية، كما أنه لا يكشف هوية من يرتديه، مما يسهل من وقوع العمليات الإجرامية حال ارتداؤه.

وتعتبر فرنسا أول دولة أوروبية تحظر النقاب وصرح الرئيس الفرنسي فى ذلك الوقت نيكولا ساركوزي إن النقاب “ليس مرحباً به” في الأراضي الفرنسية، مشيراً إلى أنه لا يتماشي مع نموذج الإندماج الفرنسي المرتبط بالعلمانية الفرنسية .

تلى ذلك أن قامت بلجيكا هى الأخري في عام 2012 بحظر النقاب أو أى ملبس يمنع معرفة هوية صاحبه، وبعد أن كانت هولندا قد قررت منع النقاب فى المدارس فقط عام 2007 تبع ذلك قراراً بتعميم الحظر على البلد بأكملها، وتوجهت دول اخري الى حظر جزئي للنقاب فى بعض الاماكن والمهن مثل اسبانيا التى حظرت ارتداء أي لباس يغطي الوجه عام فى مدينة برشلونة 2010، وشمل الحظر أيضاً المحاكم الدنماركية وولاية هيسيه الألمانية وعدد من المدن الايطالية.

ولكن يبدو أن الامر ليس بهذا السوء فقد قررت بعض الدول الاخري إلغاء قرراتها الصادرة منذ عقود والتى اشتملت على منع النقاب .

واتخذت تركيا خطوة هامة فى إلغاء حظر الحجاب إلا أن خطوة النقاب ما زالت تحتاج إلى قوة أكبر وخاصة بسبب اعتراض العلمانيين فى تركيا حيث عبرت المؤسسة العلمانية التركية عن قلقها بشان دولة القانون العلمانية التي اسسها اتاتورك بعد تحو تركيا ان تصبح دولة إسلامية .

كذلك قررت تونس، رفع الحظر على ارتداء النقاب عام 2011 بعد ان كانت تعتبره الدولة لباسا طائفياً.

يذكر أن” المنقّبات بتن يشكلن نسبة 15 في المئة من نساء مصر , وكان النساء منقّبات في أوائل القرن الماضي، ثم خلعن النقاب في ثلاثيناته وأربعيناته، ثم خلعن الحجاب في خمسيناته وستيناته ثم عدن ثانية إلى الحجاب من السبعينات حتى الآن” طبقا لما أوردته الباحثة المصرية دلال البزري.

شارك برأيك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الثورة اليوم وإنما تعبر عن رأي أصحابها

دوائر التأثير

شاهد ايضا
60 ألف مواطن يغسل كلى في مصر
الجمعية المصرية لأمراض وزراعة الكلى: هناك 60 ألف مواطن يغسل كلى في مصر
 أعلن الدكتور جمال سعدي، أستاذ أمراض الباطنة والكلى بجامعة القاهرة ورئيس الجمعية المصرية لأمراض وزرع الكلى، أن هناك 60 ألف مواطن مريض
الاشتراك في التنبيهات
اشترك في التنبيهات ليصلك كل جديد و متميز من موقع الثورة اليوم