حياة 16/07/2017لا توجد تعليقات
الصحة تسجل 15 حالة غرق بشاطئ النخيل بالعجمي خلال يومين
الكاتب: الثورة اليوم

شهد شاطئ النخيل ،غرب الاسكندرية 15 حالة غرق خلال اليوميين الماضيين ،أغلبهم شباب في سن العشرينات من عمرهم ،من أبناء المحافظات الأخرى أثناء تقضيتهم أجازة الصيف بقرية النخيل في العجمي .

بينما تبرأت إدارة الشاطئ  المتمثلة في جمعية 6 أكتوبر من مسؤوليتها عن إنقاذ الشباب الغرقى  بحجة أن الشباب لم يلتزموا بنزول البحر في أوقات العمل الرسمية، كما طالب اللواء أحمد حجازي، رئيس الإدارة المركزية للسياحة والمصايف بالإسكندرية، الشباب بالحفاظ على حياتهم والابتزام بتعليمات الغطاسين .

جاءت تلك التصريحات بينما كتب  محمد ابراهيم ،عامل بمكتب صحة شاطئ النخيل ، أن هناك 15 حالة غرق خلال يومين فقط بسبب الدوامات الساحبة في حين أنه لم يتم إنقاذهم من إدارة الشاطئ

وصرح الدكتور مجدي حجازي؛ وكيل أول وزارة الصحة بالإسكندرية، إن سيارات الإسعاف نقلت جثث لغرقى من شاطئ النخيل بغرب الإسكندرية ،وأضاف أن أحد الغرقى شاب من محافظة القاهرة ويبلغ عمره 33 عامًا، والثاني من محافظة القليوبية ويبلغ عمره 22 عامًا، والثالث من الغربية ويبلغ عمره 27 عامًا، لافتًا إلى أنه تم نقل الجثث إلى مشرحة كوم الدكة وفي انتظار وصول أسرهم لاستلام جثامينهم.

وأصدرت جمعية 6 أكتوبر بيان لها قالت فيه أن الشاطئ لاقى هجمة شرسة على مواقع التواصل الاجتماعي وذلك لعرقلة جهود الجمعية في تطوير الشاطئ ومحاربة الفساد ، وأكد البيان : «أن ما يتم هو جزء من مخطط العام الماضي وتعاد بنفس الأسلوب والأرقام، من بعض ضعاف النفوس من الذين يريدون إعادة الفاسدين مرة أخرى والاستيلاء على الشاطئ بشكل غير مشروع».

يُذكر أن شاطئ النخيل كان قد شهد عدة حالات غرق خلال العام الماضي، وكذلك منذ شهر أبريل الماضي في حين لم تتخذ الإدارة المركزية للسياحة والمصايف أي إجراءات لغلق الشاطئ أو تحسين فرق الإنقاذ به.

 

شارك برأيك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الثورة اليوم وإنما تعبر عن رأي أصحابها

دوائر التأثير

شاهد ايضا
تعرف على نصائح قبل سفرك بالسيارة
 تكثر الرحلات والسفر في موسم الصيف،فيفضل البعض السفر بالسيارة وخاصة العائلات، فهي أقل تكلفة من تذاكر السفر الغالية، إضافة إلى أنها
الاشتراك في التنبيهات
اشترك في التنبيهات ليصلك كل جديد و متميز من موقع الثورة اليوم