حياة 10/10/2017لا توجد تعليقات
الكاتب: الثورة اليوم

تخشى الكثير من الفتيات من”الآلام المترتبة” على العلاقة الحميمة في ليلة الزفاف، ولكن هذه المعلومات غير صحيحة.

فالعلاقة الحميمة هي علاقة رومانسية في المقام الأول وهي تتويج لمزيج من المودة والرحمة وأيضاً الحب والرغبة.

وفي هذا الصدد، تقول الدكتورة “هبة قطب “خبيرة المشكلات الأسرية والعلاقات الجنسية، إن “العلاقة الحميمة في ليلة الزواج ليست عقاباً للفتيات كما يظن بعضهن، ولكنها مجرد بداية للتفعيل لوظيفة لم تكن موجودة من قبل فلابد أن تحدث بعض التغيرات الفسيولوجية فـي الأنسجة المرنة الموجودة فـي المنطقة التناسلية، ولكنها أبداً لا تصل إلى حد الآلام التي تظنين وجودها وحتمية حدوثها”.

وأضافت –فـي تصريحات لها-، أن السبيل الذي يجب عليك اتباعه لإرضاء ربك وزوجك فهو ينقسم إلى سبيلين وهما:

الجانب الروحاني:

والذي يتمثل فـي اتباع السنة الشريفة فـي استهلال الحياة الزوجية بالصلاة والدعاء كما ورد عن النبى (ص).

الجانب العلمي :

وهو الأخذ بالأسباب العلمية فـي العلاقة الحميمة مثل إزالة الرهبة من العلاقة، وزيادة فترات المداعبة النفسية والجنسية بين الأزواج، بحيث يحدث التقديم الكافـي للمراكز الحسية والغدد الجنسية لضمان الأداء الحسن، والذى يؤمّن قياماً سلساً بالعلاقة الحميمة خالياً مما تعتقدينه من آلام أو معاناه..

أما الدكتور” مجدى علما”، أستاذ أمراض النساء والتوليد بطب الأزهر، وضع بعض الخطوات الصحية التى يجب أن تتبعها كل فتاة أي أول أسبوع زواج لها وهى :

1- الاهتمام بالنظافة الشخصية بداية من الأسنان والفم وغيره

2- تغيير الملابس الداخلية باستمرار على أن تكون قطنية

3- الحفاظ على البشرة بتخفيف الكريمات والعطور

4- الغذاء الجيد دون إفراط ولا مواد حارة كثيرة

5- ممنوع فواتح الشهية والأطعمة الكثيرة لأنها تؤدى إلى اخراج غازات وتفسد الأيام الأولى

6- تواجد ميزان أي البيت لمتابعة الوزن يوما بعد يوم حتى لا يزيد وزنها.

7- عدم الخوف من فض غشاء البكارة ، ووضع ملين أو جيل لتسهيل العلاقة، واستخدام المطهرات بعد الانتهاء واللجوء للطبيب عند مواجهة أى مشكلة.

شارك برأيك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الثورة اليوم وإنما تعبر عن رأي أصحابها

دوائر التأثير

الاشتراك في التنبيهات
اشترك في التنبيهات ليصلك كل جديد و متميز من موقع الثورة اليوم