نحو الثورة قبل 9 أشهرلا توجد تعليقات
المكتب العام للإخوان: ندعم حراك اليوم ويجب بقاء المشهد وطنياً غير ملون
المكتب العام للإخوان: ندعم حراك اليوم ويجب بقاء المشهد وطنياً غير ملون
الكاتب: الثورة اليوم

أصدرت “الجبهة الوطنية المصرية” في الذكرى الثامنة لثورة 25 يناير، بياناً، اليوم الخميس، دعت فيه إلى استعادة الاصطفاف. 

وقالت الجبهة خلال البيان: “لابد من استعادة روح الاصطفاف التي عشناها في يناير؛ تقديراً للمصلحة العليا للوطن، واستعداداً لعمل مُوحَّد يُنقذ البلاد والعباد، ويزيح هذا الكابوس عن مصر والمصريين”.

وجدّدت الجبهة، تعهّدها بالعمل على استكمال طريقها حتى “ينعم شعبنا بالحرية والكرامة والعدالة والعيش الكريم؛ تحقيقاً لشعارات الثورة”.

ووجَّهت الجبهة التحية لكل من وصفتهم بـ “الأوفياء للثورة” ومبادئها على اختلاف مشاربهم السياسية. بذكراها الثامنة.. "الجبهة الوطنية": لابد من استعادة روح ثورة 25 يناير الجبهة الوطنية

وقالت: إن “مرور 8 سنوات على ثورة يناير لم يفقدنا الأمل في انتصار الثورة رغم ما تعرَّضت له من كبوات وضربات على يد الثورة المضادة التي لم تعد تقصر ضرباتها على أبناء يناير، بل تعدّتها إلى عموم الشعب وإلى حدود الوطن وترابه وسيادته”.

وأكدت أن “ما يمر به الوطن من ويلات وخيانات على يد العصابة الحاكمة يدعونا جميعاً لتجاوز الخلافات والانقسامات التي عززتها الثورة المضادة، ويدعونا لاستعادة روح الثورة وروح ميدان التحرير الذي جمعنا على اختلاف مشاربنا، وهي ذاتها الروح القادرة على جمعنا وتوحيدنا مجدداً لإنقاذ الوطن وإنقاذ الشعب”.

ووجهت “الجبهة الوطنية” رسالة إلى جميع المصريين، قائلةً: “الوطن ينتظركم، أرواح الشهداء تناديكم، أصوات المعتقلين تستغيث بكم، تراب الوطن يستصرخكم.. فهل من مجيب؟”.

شارك برأيك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الثورة اليوم وإنما تعبر عن رأي أصحابها

دوائر التأثير

شاهد ايضا
في ذكرى مقتل "القذافي".. أسقطته الثورة و"بكري" ينافقه حياً وميتاً
في ذكرى مقتل “القذافي”.. أسقطته الثورة و”بكري” ينافقه حياً وميتاً
تمر هذه الأيام الذكرى الثامنة لمقتل الرئيس الليبي المخلوع "معمر القذافي" في مدينة "سرت"، وذلك بعد نحو ثمانية أشهر من اندلاع ثورة 17 فبراير،
الاشتراك في التنبيهات
اشترك في التنبيهات ليصلك كل جديد و متميز من موقع الثورة اليوم