دوائر التأثير قبل شهر واحدلا توجد تعليقات
في ذكرى قتلها الوحشي دفاعا عن "فلسطين".. من هي الأمريكية "راشيل كوري"
في ذكرى قتلها الوحشي دفاعا عن "فلسطين".. من هي الأمريكية "راشيل كوري"
الكاتب: الثورة اليوم

يتذكر الفلسطينيون وأحرار العالم، اليوم حادثة استشهاد “راشيل كوري“، في الذكرى الـ16 لمقتلها الوحشي على أيدي الصهاينة، وهي التي رفعت شعار “كن إنسانا”، على مدار السنوات.

وتقدمت في ذلك اليوم، حاملة مكبرا للصوت وترتدي معطفا برتقاليا نحو جرافة الاحتلال، كي تمنعها من الاقتراب من تدمير المنازل في قطاع غزة وتجريف أراضي المزارعين، معقدة أن ملامحها الأجنبية، ستشفع لها أمام بطش الاحتلال، غير أنها سقطت في دقائقَ جثّة هامدة.

راشيل كوري” هى أمريكية من مواليد 10 أبريل 1979 وقد قتلت بتاريخ 16 مارس2003.

وهي عضوة في حركة التضامن العالمية (ISM) وسافرت لقطاع غزه بفلسطين المحتلة أثناء الانتفاضة الثانية حيث قتلت بطريقة وحشية من قبل جيش الاحتلال الإسرائيلي عند محاولتها إيقاف جرافة عسكرية تابعة للقوات الإسرائيلية كانت تقوم بهدم مباني مدنية لفلسطينيين في مدينة رفح في قطاع غزّة.في ذكرى قتلها الوحشي دفاعا عن "فلسطين".. من هي الأمريكية "راشيل كوري" راشيل

ملابسات حادثة وفاة “راشيل” ليست موضع جدل، حيث أكد شهود عيان للواقعة(صحفيين أجانب كانوا يغطون عملية هدم منازل المواطنين الفلسطينيين التعسفية) أن سائق الجرافة الإسرائيلية تعمد دهس راشيل والمرور على جسدها بالجرافة مرتين أثناء محاولتها لإيقافه قبل أن يقوم بهدم منزل لمدنيين.

في حين يدعي الجيش الإسرائيلي أن سائق الجرافة لم يستطع رؤية راشيل.

الواقع الحقيقي هو ما كانت تريد ملامسته الناشطة الاجتماعية أميركية الجنسية راشيل كوري، لتنقله عبرها إلى العالم، فكانت هي ضحية الواقع.

“اعتقد أن أي عمل أكاديمي أو اي قراءة أو اي مشاركة بمؤتمرات أو مشاهدة افلام وثائقية أو سماع قصص وروايات، لم تكن لتسمح لي بإدراك الواقع هنا، ولا يمكن تخيل ذلك إذا لم تشاهده بنفسك، وحتى بعد ذلك تفكر طوال الوقت بما إذا كانت تجربتك تعبر عن واقع حقيقي”..

كلمات كتبتها راشيل في رسالتها الأخيرة لأهلها في الولايات المتحدة الأميركية.
واعتبر أحرار العالم أن كلمات راشيل كانت تريد شيئاً أكثر من وجودها ونشاطها مع هيئة التضامن من أجل الشعوب داخل الأراضي الفلسطينية المحتلة. كأنها كانت تعتقد أن استشهادها سيؤكد للعالم معنى المأساة التي يعيشها الفلسطينيون ومعنى التعذيب اليومي الذي تمارسه قوات الاحتلال الإسرائيلية عليهم.

شارك برأيك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الثورة اليوم وإنما تعبر عن رأي أصحابها

دوائر التأثير

شاهد ايضا
"مراسلون بلا حدود": حرية الصحافة تواصل تراجعها بدول الشرق الأوسط
“مراسلون بلا حدود”: حرية الصحافة تواصل تراجعها بدول الشرق الأوسط
أكدت منظمة "مراسلون بلا حدود" خلال تقرير أصدرته، اليوم الخميس، أن حرية الصحافة واصلت تراجعها في عدد من الدول، موضحةً أن المناطق "الآمنة"
الاشتراك في التنبيهات
اشترك في التنبيهات ليصلك كل جديد و متميز من موقع الثورة اليوم