وسط الناس قبل أسبوع واحدلا توجد تعليقات
"الاتصالات":لا علاقة لنا بأزمة وقوع سيستم الامتحانات واسألوا "التعليم"
"الاتصالات":لا علاقة لنا بأزمة وقوع سيستم الامتحانات واسألوا "التعليم"
الكاتب: الثورة اليوم

صرَّح “يوسف الديب” – مدير عام إدارة شرق التعليمية بمحافظة الإسكندرية – بأن وزارة التربية والتعليم استعانت بمعلمي الحاسب الآلي ومسؤولي التطوير بمدارس الابتدائية؛ للمساعدة في امتحان “التابلت“، مضيفاً أنه في حالة سرقة “التابلت” يُحرّر محضر يُرسَل إلى مسؤولي المرحلة ثم المديرية، بجانب رصد مشكلات “التابلت” ومحاولة حلها. 

وأضاف “الديب” في تصريحات صحفية، الإثنين، على هامش اجتماعه بوكلاء الإدارة، أنه شدَّد على وجود كشف مناداة للطلاب في كل لجنة، وضرورة حضور الطلاب مبكراً قبل نصف ساعة من الامتحان، وتجهيز “التابلت” على شبكة المدرسة، وإخطار الإدارة بأي مشكلة في “التابلت” أو مع الطلاب ثم غرفة العمليات بالوزارة.

الطلاب منزعجونالاستعانة بمعلمي الحاسوب خلال امتحانات "التابلت".. والطلاب منزعجون التابلت

وبحسب مصادر صحفية، أعرب عدد من الطلاب، أول أمس الأحد، عن انزعاجهم من فشل التجربة؛ حيث قالت الطالبة “أسماء سعد” بمدرسة “أحمد عرابي” الثانوية التابعة لإدارة العمرانية التعليمية بالجيزة: إن منصة الامتحان الإلكتروني لم تعمل على “التابلت” بينما استطاعت الدخول عليها من خلال الهاتف المحمول، معربةً عن تخوّفها من تكرار التجربة في الامتحان الأساسي الذي يعقد في 19 مايو، خاصة أن الوزارة منعت اصطحاب المحمول خلال الامتحان.

وقالت الطالبة “منة الله عادل” بمدرسة “أم المؤمنين” الثانوية بنات بالهرم: إنها لم تتمكّن وزملاؤها من الدخول على منصة الامتحان الإلكتروني، من خلال “التابلت”، مؤكدةً أنها التزمت بتعليمات وزارة التربية والتعليم، وشحنت بطارية “التابلت”، كما شحنت شريحة الإنترنت، ولكنها لم تتمكّن من الدخول على المنصة الإلكترونية.

وأكد الطالب “عبد الرحمن عبيد” بمدرسة “الأورمان” الرسمية لغات، أنه ذهب إلى المدرسة منذ التاسعة صباحًا؛ استعدادًا لتجربة منصة الامتحان الإلكتروني، ولكنه لم يتمكّن من الدخول عليها تمامًا.

وأضافت الطالبة “رانيا محمود” بإحدى مدارس الإسكندرية، أنها لم تتمكّن من الدخول على منصة الامتحان طوال فترة تواجدها بالمدرسة، حتى أخبرهم أخصائي التطوير التكنولوجي بالعودة إلى منازلهم حتى تحديد موعد جديد للتجربة.

وفي أسوان، قال الطالب “محمد يحيى“: إنه لم يتمكّن من الدخول على المنصة، وأخبرهم أخصائي التطوير التكنولوجي بأن الموقع لا يستجيب.

وقالت الطالبة “نورهان محمد” بإحدى مدارس القاهرة: إنها لم تتمكّن من الدخول على منصة الامتحان، ولكنها دخلت عندما عادت إلى المنزل من خلال “الواي فاي”، معربةً عن تخوّفها من استمرار تعطُّل النظام بامتحان نهاية العام.

وزعمت وزارة التربية والتعليم بحكومة الانقلاب أن الحل الإلكتروني الذي جرى اختباره أمس هو أحد البدائل التي أعدّتها لامتحان طلاب الصف الأول الثانوي، وأن هناك بديلين آخرين؛ لضمان كفاءة الامتحان وهما: النظام الإلكتروني الموازي، أو امتحان الطلاب ورقيًا.

تغطية على الفشل

وفي وقت لاحق، الإثنين، أعلنت وزارة التربية والتعليم بحكومة الانقلاب أن 225 ألف طالب بالصف الأول الثانوي، تمكّنوا من الدخول على منصة الامتحان الإلكتروني، خلال اختبارها أول أمس الأحد، من إجمالي 350 ألف محاولة.

وأضافت الوزارة، أنه تقرَّر عقد امتحانات نهاية العام للصف الأول الثانوي المقررة في 19 مايو المقبل، إلكترونياً، بواسطة تصميم فني آمن “بدون إنترنت”، وفي حالة حدوث أي مشكلة منعزلة في أي مدرسة فإن هذا لن يكون له علاقة بالمدارس الأخرى، وتلجأ الوزارة في هذه الحالة للحل الورقي بالمدرسة صاحبة المشكلة.

وفي محاولة لدفع الفشل الذي أعرب عنه الطلاب أول أمس الأحد، أكد بيان الوزارة، أمس، أنه لا علاقة بين تجربة منصة الامتحان أمس، أو امتحانات مارس الماضي التي تمّت بالتصميم المعتمد على الإنترنت، وبين امتحانات 19 مايو المقبل.

ولفت البيان إلى أن التصميم المُعدّ لامتحان مايو المقبل، جرى إعداده منذ عدة أسابيع وهو آمن تماماً ولا يحتاج إلى إنترنت.

شارك برأيك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الثورة اليوم وإنما تعبر عن رأي أصحابها

دوائر التأثير

شاهد ايضا
وزير التموين: "مينفعش 70 مليون مواطن يحصلوا على الرغيف بـ5 قروش"
وزير التموين: “مينفعش 70 مليون مواطن يحصلوا على الرغيف بـ5 قروش”
قال "علي مصيلحي" - وزير التموين والتجارة الداخلية -: "مينفعش 70 مليون مواطن يحصلوا على رغيف الخبز بـ 5 قروش.. يجب تحرير منظومة الخبز مع
الاشتراك في التنبيهات
اشترك في التنبيهات ليصلك كل جديد و متميز من موقع الثورة اليوم