الثورة تيوب قبل 5 أشهرلا توجد تعليقات
فيديوجراف| بعد اعتقال ثانوي..من ينقذ طلاب مصر من تجارب النظام الفاشلة؟
فيديوجراف| بعد اعتقال ثانوي..من ينقذ طلاب مصر من تجارب النظام الفاشلة؟
الكاتب: الثورة اليوم

جعلت الأنظمة الحاكمة في مصر من الطالب “فأر” تجارب، وكلما جاء وزير تعليم وتعجبه فكرة يطبقها، وسط غياب للرؤية وسوء للتخطيط، وفي النهاية الطالب هو من يدفع الثمن بجانب أسرته.

فيديوجراف| بعد اعتقال ثانوي..من ينقذ طلاب مصر من تجارب النظام الفاشلة؟ مصر

فيديوجراف| من ينقذ طلاب مصر من تجارب النظام الفاشلة؟

“طارق شوقي” وزير التعليم الذي اختاره “السيسي” أكمل المنظومة القديمة وحاول التجربة أيضاً، فأبدع نظاماً جديداً للامتحانات عبر “التابلت” لطلاب الصف الأول الثانوي.

وكانت الفضيحة في امتحانات التيرم الأول بسقوط “السيستم”؛ ولكن الوزير وعد بعدم تكرار المشكلة وبررها بأن الوزارة عليها ديون ولم تدفع اشتراك الإنترنت! ومنذ أيام قليلة بدأت امتحانات التيرم الثاني بنفس الطريقة.. وسقط “السيستم” أيضاً للمرة الثانية فقرر بعض المحافظين إلغاء امتحانات “التابلت” والاكتفاء بالامتحان الورقي.

ومن جهتها نفت زارة الاتصالات أن يكون السبب من جانبها وقالت: “اسألوا التعليم” في التيرم الأول اكتفى الطلاب بالاحتجاج عبر منصات التواصل الاجتماعي ؛ ولكن يبدو أن صوتهم لما يكن مسموعاً بما فيه الكفاية.. فمنذ أيام.. نزلوا إلى الشارع في عدة محافظات وهتفوا: “وزير تعليم فاشل.. مش عاوزين التابلت“.

ولأن النزول إلى الشارع يمثل خطاً أحمر لدى نظام “السيسي” حتى لو يكن الاحتجاج سياسياً؛ فكان التعامل بخشونة وتم الاعتداء على الطلاب والطالبات واعتقال عدد منهم.

وأظهرت الصور ومقاطع الفيديو أشكالاً من التحرش بالطالبات!، وعليه فقد تم إخلاء سبيل الطلاب فيما بعد..

ولكن يبقى السؤال: من ينقذ الطالب المصري وأسرته من يد النظام وتجاربه الفاشلة؟ ألا يملك النظام وسيلة غير عصا الأمن للتعامل مع كل كوارثه؟

شارك برأيك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الثورة اليوم وإنما تعبر عن رأي أصحابها

دوائر التأثير

شاهد ايضا
قطار "الربيع العربي" يصل إلى محطة جديدة في "لبنان"
قطار “الربيع العربي” يصل إلى محطة جديدة في “لبنان”
انطلقت مسيرات الخميس الماضي بشوارع "لبنان" ضد قانون الضرائب الجديد؛ ولم يتعلم النظام اللبناني الدرس من سابقيه. فعندما يطلب الشعب يجب
الاشتراك في التنبيهات
اشترك في التنبيهات ليصلك كل جديد و متميز من موقع الثورة اليوم