الثورة والدولة قبل أسبوع واحدلا توجد تعليقات
بلاغان بشأن اختفاء الناشط عبد الرحمن طارق أثناء أدائه المراقبة الشرطية
بلاغان بشأن اختفاء الناشط عبد الرحمن طارق أثناء أدائه المراقبة الشرطية
الكاتب: الثورة اليوم

تقدَّم محامي المركز المصري للحقوق الاقتصادية والاجتماعية، اليوم الثلاثاء، ببلاغين تلغرافيين إلى كل من النائب العام ووزير الداخلية، بشأن اختفاء الناشط “عبد الرحمن طارق” الشهير بـ “موكا”. 

جاء اختفاء “موكا” من محيط قسم شرطة قصر النيل في أثناء قضاء ساعات “المراقبة الشرطية” الملتزم بقضائها داخل قسم شرطة قصر النيل؛ نفاذاً للحكم الصادر عليه في القضية رقم 12058 لسنة 2013 جنايات قصر النيل والمُقيّدة برقم 1343 لسنة 2013 كلي وسط القاهرة، والمعرفة إعلامياً بـ “مجلس الشوري”. بلاغان بشأن اختفاء الناشط عبد الرحمن طارق أثناء أدائه المراقبة الشرطية عبد الرحمن طارق

وكان “عبد الرحمن” قد توجَّه أمس لقسم شرطة قصر النيل ليقضي ساعات المراقبة اليومية المفروضة عليه من السادسة مساءً حتى السادسة صباح اليوم التالي، حيث يبيت “عبد الرحمن” اثني عشر ساعة يومياً داخل قسم قصر النيل.

وتؤكد أسرة “عبد الرحمن” أنه بالأمس وفي غضون الخامسة عصراً توجَّه إلى ديوان قسم قصر النيل لتنفيذ المراقبة، وفي صباح اليوم وتحديداً في السادسة والنصف صباحاً، أي بعد انتهاء مدة الاثنا عشر ساعة الخاصة بالمراقبة سارعت أسرته وأصدقاؤه بالتواصل معه للاطمئنان عليه كعادتهم كل يوم، ولكن دون فائدة، وفوجئوا بأن هاتفه المحمول مغلق طوال هذه المدة، وبعد ساعتين توجّهوا لديوان القسم للسؤال عنه، إلا أن إدارة القسم أنكرت وجوده داخل القسم.

كما أنكرت حضوره لقضاء فترة المراقبة بالأمس، مما دفع إدارة القسم لتحرير محضر ضده بالتغيب عن المراقبة الملتزم بقضائها.

وباءت كل محاولات أسرة “عبد الرحمن” وأصدقائه للكشف عن مكانه وإجلاء مصيره بالفشل حتى عصر اليوم.

مما دفع محامي المركز المصري للحقوق الاقتصادية والاجتماعية للتقدم بالبلاغات الرقيمة 265201180 / 265201181 بتاريخ 10 سبتمبر 2019، لكل من النائب العام ووزير الداخلية، تطالبهم بسرعة البحث عن “عبد الرحمن” والكشف عن مصيره.

وكذلك تفريغ كافة الكاميرات الموجودة بشارع القصر العيني ومحيط قسم شرطة قصر النيل؛ لإجلاء مصيره ومعرفة مكانه.‎

شارك برأيك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الثورة اليوم وإنما تعبر عن رأي أصحابها

دوائر التأثير

شاهد ايضا
"محمد علي" يطالب السيسي بالتنحي والإعتذار للشعب والإفراج عن المعتقلين
“محمد علي” يطالب السيسي بالتنحي والإعتذار للشعب والإفراج عن المعتقلين
دعا الفنان ورجل الأعمال المصري "محمد علي"، قائد الانقلاب "عبدالفتاح السيسي" مساء أمس الثلاثاء، للتنحي عن منصبه، الخميس المقبل، والاعتذار
الاشتراك في التنبيهات
اشترك في التنبيهات ليصلك كل جديد و متميز من موقع الثورة اليوم