نحو الثورة قبل أسبوعينلا توجد تعليقات
الصحفي "خالد حمدي".. صاحب الكلمة الحرة المُنكَّل به داخل السجون
الصحفي "خالد حمدي".. صاحب الكلمة الحرة المُنكَّل به داخل السجون
الكاتب: الثورة اليوم

“لن أغادر سجني قبل أبنائي المعتقلين، ولن أدخل داري قبل بناتي الطاهرات المعتقلات، وليست حياتي عندي أغلى من شهداء الثورة”.. كلمات تاريخية سجّلها الصحفي الصامد المعتقل “خالد حمدي عبد الوهاب رضوان”، الذي لا تتوانى سلطات الانقلاب في التنكيل به، والانتقام منه؛ جراء موقفه البطولي الرافض للخضوع لنظام الانقلاب.

الصحفي "خالد حمدي".. صاحب الكلمة الحرة المُنكَّل به داخل السجون الصحفيفما بين الاختفاء القسري والإهمال الطبي المتعمد ووضعه في زنازين التأديب ومنعه من الزيارة، يقضي الصحفي “خالد حمدي” حكم حبسه الظالم بالسجن 15 سنة، قضى منهم خمس سنوات، حتى تم إخفاؤه قسرياً من جديد داخل سجن “العقرب” سيئ السمعة.

أمنيات ابنته

أتمَّت “أسماء” – التي تدرس في الصف الثالث الابتدائي ابنة الصحفي المعتقل “خالد حمدي” – حفظ القرآن الكريم وهي في سن الثامنة من عمرها, وتمنَّت أن تُبلغ والدها بختمها القرآن الكريم إلا أنه ممنوع من الزيارة منذ عامين.

إضرابه عن الطعام

نقل أهالي المعتقلين بسجن “وادي النطرون 430” قيام ضباط السجن باختطاف الصحفي ضمن 20 معتقلًا من الزنازين، وتعريضهم لعمليات تعذيب شديد ومُمنهج بشكلٍ غير مُبرَّر، ثم تسكينهم في غرف الدواعي الأمنية.
وأعلن “حمدي” وجميع المعتقلين عن الدخول في إضراب مفتوح عن الطعام؛ رفضًا للجرائم التي تُرتكب بحقهم، وطالب الأهالي منظمات حقوق الإنسان والجهات المعنية بفتح تحقيق في هذه الجرائم والانتهاكات، ومحاسبة كل المتورطين فيها، وضمان ظروف احتجاز تحفظ للإنسان كرامته وحقه في الحياة الكريمة.

استغاثة زوجته وأسرته

وبعثت زوجته برسالة استغاثة وجّهتها إلى المنظمات الحقوقية وكل المدافعين عن حقوق الإنسان في مصر وفي العالم، مطالبةً إياهم بالتحرك لحماية حياة زوجها الذي يتعرّض لخطر القتل بالبطيء عبر التعذيب في سجن “العقرب” وزنازين التأديب والعزل.
وقالت زوجة المعتقل “خالد حمدي عبد الوهاب رضوان”: إنه يعاني من انتهاكات تعسفية وإهمال طبي متعمّد بحقه داخل مستشفى “ليمان طرة”، حيث أجرى عملية جراحية يوم الأربعاء الماضي.
وأطلقت أسرة الصحفي المعتقل في سجن “العقرب” منذ 27 مارس 2014، حيث يقضي حكمًا جائرًا ومُسيّسًا بحبسه 15 عامًا، استغاثةً للكشف عن مكانه بعد اختطافه من داخل السجن لجهة غير معلومة.
وذكرت أسرته أنه ممنوع من الزيارة منذ أبريل 2017، وتُمارِس إدارة السجن بحقه انتهاكات وجرائم بشكل متصاعد، فضلاً عن وضعه في غرف التأديب منذ فتره كبيرة، في ظل معاملة تتنافى مع أدنى معايير حقوق الإنسان.
وناشدت أسرته كل مَن يهمه الأمر بالتدخل لرفع الظلم الواقع عليه والكشف عن مكان احتجازه، بعد إخفاء مكان احتجازه من داخل “العقرب”، واقتياده لجهة غير معلومة، وكذلك فتح الزيارة له ولجميع المعتقلين، ووقف نزيف الانتهاكات والجرائم التي لا تسقط بالتقادم.

شارك برأيك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الثورة اليوم وإنما تعبر عن رأي أصحابها

دوائر التأثير

شاهد ايضا
تزامناً مع الحراك اللبناني.. المصريون يثورون عبر هاشتاج #هتغور_ياسيسي
تزامناً مع الحراك اللبناني.. المصريون يثورون عبر هاشتاج #هتغور_ياسيسي
تزامنَا مع إطلاق اللبنانيين هاشتاجي "#لبنان_ينتفض" و"#لبنان_يثور"، اللذين ظهرا ضمن قائمة الأكثر تداولاً على موقع "تويتر" مع اشتداد الحراك
الاشتراك في التنبيهات
اشترك في التنبيهات ليصلك كل جديد و متميز من موقع الثورة اليوم