الثورة تيوب 14/02/2017لا توجد تعليقات
افلاس
الكاتب: الثورة اليوم
بدأ خطر الإفلاس يشكل تهديدا كبيرا لمصر بعد ارتفاع معدل التضخم بمصر إلى مستوى قياسي جديد بلغ 29.6 في المائة، خلال شهر يناير الماضي مقارنة بنسبة 24.3 في المائة، خلال شهر ديسمبر 2016، وذلك بعد ثلاثة أشهر من إجراءات اقتصادية كان أبرزها تحرير سعر الصرف وتخفيض دعم الوقود.

وأصدر الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء، وهو الجهاز المعنى بقياس عدداً من المؤشرات الاقتصادية من بينها مؤشر التضخم، بيان أعلن فيه عن ارتفاع معدل التضخم السنوي إلى 29.6 في المائة، مدفوعاً بزيادة أسعار السلع الغذائية بنسب تتراوح من 6 إلى 17 في المائة، وسجلت أسعار البن والشاي والكاكاو أعلى معدل زيادة في أسعار السلع الغذائية وبلغت 13.3 في المائة، تلتها الألبان والجبن والبيض بنسبة 11.5 في المائة.

شارك برأيك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الثورة اليوم وإنما تعبر عن رأي أصحابها

دوائر التأثير

شاهد ايضا
تقارير دولية: هذه هي خطورة تفريعة قناة السويس على الثورة السمكية والسياحة الشاطئية
غضب عارم يسود داخل لجنة النقل بالبرلمان، عقب إرسال مندوب عن الفريق مهاب مميش، رئيس هيئة قناة السويس، وإعتراض اللجنة والمطالبة بحضور