دوائر التأثير 15/02/2017لا توجد تعليقات
خبراء: ميشيل يزور لمصر لتشكيل تحالف مصري سوري عراقي
الكاتب: الثورة اليوم

في زيارة هي الأولى من نوعها منذ استيلاء السيسي على حكم مصر، ووصول عون للرئاسة نهاية 2016 استقبل السيسي في القاهرة نظيره اللبناني، ميشال عون، الاثنين، ، حيث اتفقا على التأكيد على “العلاقات المتميزة” بين البلدين، فيما رأى خبراء أن إعلان السيسي مساعدة لبنان يأتي نكاية ضمن هدف تشكيل قوة بديلة في الشرق الاوسط يكون أطرافها مصر وسوريا ولبنان والعراق.

تشكيل تحالف جديد

في تصريح لـ”الثورة اليوم” قال السفير عبد الله الأشعل، المرشح الرئاسي السابق، إن هناك العديد من الأسباب التي دفعت الرئيس اللبناني ميشال عون إلى زيارة القاهرة وإقدام السيسي على مساعدته، منها أن لبنان يحتاج إلى الانضمام التحالف المصري السوري الروسي العراقي، ضد تحالف الخليج مع تركيا.

دعم بشار الاسد

وأشار إلى أن السيسي يدعم لبنان لوجود العديد من القضايا المشتركة بين البلدين مثل مكافحة الإرهاب، لاسيما داعش، ، بالإضافة إلى احتياج لبنان لمصر بعد الموقف المصري بعد 30 يونيو، والمؤيد لحل سياسي للأزمة السورية.

تعويض غياب السعودية

وأشار الأشعل أن السيسي يحاول أن يكون عوضا عن السعودية التي قررت العام الماضي إيقاف المساعدات التي كانت مقررة لتمويل الجيش اللبناني لشراء أسلحة من فرنسا، على خلفية “المواقف اللبنانية المناهضة” للملمكة.

والمملكة أوقفت المساعدات المقررة للجيش اللبناني لشراء أسلحة فرنسية وقيمتها ثلاثة مليارات دولار أمريكي، بسبب “المواقف اللبنانية المناهضة” للمملكة في أزمتها مع إيران.

وتم إيقاف المملكة مساعداتها لتسليح الجيش اللبناني وقوة الأمن الداخلي اللبناني نظرا للمواقف اللبنانية التي لا تنسجم مع العلاقات الأخوية بين البلدين”.

وبررت السعودية أنها رغم هذه المواقف السعودية للبنان، فإن المملكة العربية السعودية تقابل بمواقف لبنانية مناهضة لها على المنابر العربية والإقليمية والدولية في ظل مصادرة ما يسمى حزب الله اللبناني لإرادة الدولة، كما حصل في مجلس جامعة الدول العربية وفي منظمة التعاون الاسلامي من عدم إدانة الاعتداءات السافرة على سفارة المملكة في طهران والقنصلية العامة في مشهد”.

ومن المقرر أن تستمر زيارة عون إلى القاهرة ليومين يزور خلالهما – إلى جانب السيسي جامعة الدول العربية والكاتدرائية المرقسية ومشيخة الأزهر، علما أن الزيارة تأتي بدعوة من السيسي وتهدف إلى “تدعيم العلاقات الثنائية وإعادة تفعيل اللجنة العليا المشتركة.

السيسي قال في مؤتمر صحفي عقده مع عون إن مصر “سعت دوما على الحفاظ على الدولة اللبنانية، وتواصلت مع مختلف القوى اللبنانية من أجل الحوار” مضيفا أن بلاده “ستواصل دعم لبنان على كل الأصعدة” وأضاف أن ما وصفها بـ”العلاقات المتميزة بين القاهرة وبيروت” مرجعها الرئيسي “العلاقات المتواصلة ذات الجذور العميقة بين الشعبين المصري واللبناني.”

وأشار السيسي إلى أنه بحث مع نظيره اللبناني ميشيل عون سبل دعم العلاقات بين الدولتين ولاسيما في المجال الاقتصادي وكذلك التواصل مع الدول الإفريقية، بينما دعا الرئيس اللبناني نظيره المصري، لزيارة لبنان، ورحب السيسي بالدعوة قائًلا: “قريبا سأكون في لبنان

شارك برأيك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الثورة اليوم وإنما تعبر عن رأي أصحابها

دوائر التأثير

شاهد ايضا
“كورس” سعودي مجاني في “الحماقة السياسية”.. شاهد
"عايز تاخد كورس في الحماقة السياسية.. ورقة وقلم وبينا علي الرياض".. تحت هذا الشعار رصد الناشط "محمد سعد" السياسة الخارجية الفاشلة التي
الاشتراك في التنبيهات
اشترك في التنبيهات ليصلك كل جديد و متميز من موقع الثورة اليوم