الثورة والدولة 01/04/2017لا توجد تعليقات
استدعاء السفير التركي في تونس ودعوات للمحاكمة
الكاتب: الثورة اليوم
قدم الداعية الإسلامي الشهير، وجدي غنيم، خطابا لقيادة  جماعة الإخوان المسلمين، أعلن فيه عن قراره بتجميد عضويته، إحتجاجاً على التصريحات الأخيرة للجماعة وبياناتها التي أثارت حالة من السخط وردود أفعال سلبية داخل الإخوان والمعسكر الإسلامي.

وأكد “غنيم” في رسالته أنه قرر تجميد عضويته بالجماعة لحين عودتها إلى ما تربى عليه داخلها من ثوابت وحتى تعود إلى الوضوح والقوة والشفافية في القرارات والتصريحات والمواقف، واصفا ما آلت إليه الجماعة في الوقت الراهن بأنها وُضعت في مرمى السهام والانتقادات وأصبحت في موقف لا يليق بتاريخها ومكانتها.

وجدي غنيم يجمد عضويته بالإخوان رفضًا لبيانات الجماعة والإضرار بتاريخها جماعة

الداعية د. وجدي غنيم

كانت جبهة الدكتور محمود عزت بجماعة الإخوان المسلمين قد أصدرت خطاب إلى القمة العربية في اجتماعها الأخير، تخلل البيان عدة نقاط أثارت السخط داخل الجماعة والجمهور الإسلامي، جاء على رأسها اعتراف الجماعة لأول مرة في بيان رسمي بـ”دولة إسرائيل”، وتقديم المدح والثناء لقادة الدول العربية كافة، والاعتراف بكافة قادة الدول بما فيهم بشار الأسد وعبد الفتاح السيسي.
نص قرار الداعية وجدي غنيم بتجميد عضويته بجماعـة الإخوان المسلمين :
إخواني الاعزاء في جماعـة الإخوان المسلمين :
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..
يعلم الله مدي حزني واسفي وانا ابلغكم بقراري النهائي بتجميد إنتمائي لجماعـة الاخوان المسلمين حتي تعود الي ما تربينا عليه من ثوابت وحتي تعود الي الوضوح والقوة والشفافية في القرارات والتصريحات والمواقف فللأسف وضعتنا الجماعـة في مرمي السهام والانتقاد بتصريحات ومواقف لا تليق بتاريخ الجماعة ولا بمكانتها.
يعلم الله كم جاهدت نفسي كثيرا لاصبر واتحمل ما خالفت الجماعـة ما ربتنا عليه ولكني عجزت.
أستحلفكم بالله ألا يراجعني أحد في قراري وأسئل الله العلي العظيم ان يوفقنا جميعا إلي الخير وأن يصلح حالنا حتي نستحق نصره الذي وعدنا.
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته
أخوكم وجدي غنيم
السبت 1 ابريل 2017

شارك برأيك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الثورة اليوم وإنما تعبر عن رأي أصحابها

دوائر التأثير

شاهد ايضا
العفو الدوليه تطالب بالكشف عن مكان احتجاز هدى عبدالمنعم والإفراج عنها
العفو الدولية تطالب بالكشف عن مكان احتجاز هدى عبدالمنعم والإفراج عنها
طالبت "منظمة العفو الدولية" السلطات المصرية بالكشف عن مكان احتجاز المحامية المصرية، وعضو "المجلس القومي لحقوق الإنسان" سابقاً، "هدى عبد
الاشتراك في التنبيهات
اشترك في التنبيهات ليصلك كل جديد و متميز من موقع الثورة اليوم