الثورة والدولة 06/12/2017لا توجد تعليقات
المفوضية الأفريقية تلزم السيسي بوقف أحكام الإعدام بشأن معارضي الانقلاب
المفوضية الأفريقية تلزم السيسي بوقف أحكام الإعدام بشأن معارضي الانقلاب
الكاتب: الثورة اليوم

صرحت مصادر إعلامية، اليوم الأربعاء، أن المفوضية الأفريقية لحقوق الإنسان وحقوق الشعب، قد أرسلت بيانا الى السلطات المصرية يتضمن وقف إعدام 20 شخصاً.

المفوضية الأفريقية تلزم السيسي بوقف أحكام الإعدام بشأن معارضي الانقلاب إعدام

المفوضية الأفريقية تلزم السيسي بوقف أحكام الإعدام 

وتأتي هذه الإجراءات بسبب الشكوى التي تقدم بها حزب الحرية والعدالة إلى المفوضية نيابة عن المعتقلين الذين تأكدت الأحكام الصادرة ضدهم ولا يملكون الحق في مزيد من الاستئناف، وتم إشعار عبد الفتاح السيسي، قائد الانقلاب العسكري، في رسالة خطية أرسلتها المفوضية الأفريقية في 29 من نوفمبر من العام الحالي.

كما أرسلت المفوضية رسالة أخرى الى مكتب المحاماة”آي تي إن للمحاماة”المعني بالقضية، وهو مؤسسة قانونية بريطانية مقرها لندن مختصة بحقوق الإنسان، تتضمن قبول اتخاذ الإجراءات الاحتياطية في مصر اتجاه هذه القضية، التي قد استوجبت جميع المعايير اللازمة، وطلبت المفوضية من مكتب المحاماه تقديم جميع الأدلة والحجج المتعلقة بالقضية.

وتضمنت الشكوى أن هذه الأحكام صدرت بعد إجراءات قانونية تفتقد إلى الحد الأدنى من المعايير المطلوبة سواء في القانون الدولي أو القانون المصري، كما شملت الشكوى ايضا على كافة الأدلة التي تثبت الأخطاء التي ارتكبتها السلطات المصرية، من بينها الحصول على اعترافات تحت التعذيب وحرمان المعتقلين من حق التواصل مع محاميهم.

وأضافت الشكوى أن السلطات المصرية لم تستمع الى شهادات شهود العيان، التي يشهدون فيها أن المتهمين كانوا يتواجدون في مكان آخر، بما في ذلك الدليل الذي يثبت أن أحد المحكون عليهم بالإعدام بعينه كان في واقع الأمر قيد الاعتقال في وقت الهجوم بالقنابل الذي ادعي عليه بأنه قام بتنفيذه.

وقال حزب الحرية والعدالة في شكوته الى المفوضية:”السلطات المصرية تجاهلت تماما الأمر الصادر عن المفوضية بوقف العمل بعقوبة الإعدام، وأخفقت في أن توفر للمتهمين الحق في محاكمة عادلة بموجب الضمانات المنصوص عليها في الميثاق الأفريقي وفي المعاهدات الدولية”.

يذكر أن سوياتا مايغا، رئيس المفوضية الأفريقية لحقوق الإنسان وحقوق الشعوب، قد أرسلت الى”السيسي” أنها قد قبلت الشكوى التي تقدم بها حزب الحرية والعدالة نيابة عن فضل المولى حسني أحمد إسماعيل وتسعة عشر آخرين محكوم عليهم بالإعدام.

وقالت رئيس المفوضية في رسالتها:”يزعم المشتكون”حزب الحرية والعدالة” بأن الضحايا تعرضوا للاختفاء القسري ولم يسمح لهم بالتواصل مع عائلاتهم ولا مع محاميهم، وأنهم تعرضوا للتعذيب حتى يدلوا باعترافات انتزعت منهم رغماً عنهم.

ويزعم المشتكون أيضاً بأن أخطاء شابت الأسلوب الذي جرت فيه المحاكمات، والتي أسفرت عن تلك الأحكام، ومن الأخطاء أن شهادات وأدلة مهمة تم إغفالها تماماً بينما استدل من أجل الوصول إلى الخلاصات ببينات متناقضة وغير ذات علاقة بالقضية.

ويصر المشتكون أن ذلك أدى إلى إصدار أحكام بالإعدام على الضحايا، وهي الأحكام التي نجمت عن انتهاكات جسيمة لحقوقهم الأساسية في أن ينالوا محاكمات عادلة ونزيهة. “

وأعربت المفوضية عن قلقها قائلة:”إذا كانت المزاعم الواردة في الشكوى صحيحة، فإن ذلك يشكل مصدر قلق عميق، حيث أنه ينم عن انتهاك صارخ لمواد الميثاق الأفريقي، بالإضافة إلى الوثائق والمعاهدات الإقليمية وقوانين ومعايير حقوق الإنسان الدولية”

وطالبت المفوضية عبد الفتاح السيسي بوقف أحكام الإعدام مادامت هذه القضية قيد البحث من قبل المؤسسة، كما الزمته بضرورة اتخاذ كافة الإجراءات الضرورية لضمان اتباع الإجراءات القانونية السليمة وذلك تطبيقا للمحاكمات العادلة، حتى لو تضمنت إمكانية إعادة المحاكما، والالتزام بالحقوق المنصوص عليها في الميثاق الأفريقي، وكذلك في القانون الدولي لحقوق الإنسان، والتي تضمن منح الضحايا الحق في التماس العفو أو تخفيض العقوبات من خلال محاكمة شفافة وعادلة .

على خلفية سابقة كانت أحكام الإعدام قد فرضت في محاكمات جرت بعد الانقلاب العسكري الذي حدث في عام 2013 وأطيح فيه بأول رئيس منتخب ديمقراطيا في مصر، وفي عام 2014، أصدرت محكمة مصرية أحكاماً بالإعدام على 529 شخصا بعد “محاكمة” جماعية استمرت لأقل من يومين، ومنذ ذلك الوقت لا يزال الرئيس السابق محمد مرسي رهن الاعتقال ومعه المئات من الأشخاص الآخرين الذين عارضوا على الانقلاب.

شارك برأيك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الثورة اليوم وإنما تعبر عن رأي أصحابها

دوائر التأثير

شاهد ايضا
‎"هيومن ووتش" ترصدالانتهاكات في مصر باليوم العالمي لحقوق الإنسان
‎”هيومن ووتش”تصدر تقريرا عن الانتهاكات في مصر باليوم العالمي لحقوق الإنسان
أصدرت المنظمة الحقوقية، هيومن رايتس ووتش، تقريرا في اليوم العالمي لحقوق الإنسان، بشأن الانتهاكات التي تحدث من قبل السلطات المصرية في
الاشتراك في التنبيهات
اشترك في التنبيهات ليصلك كل جديد و متميز من موقع الثورة اليوم