دوائر التأثير قبل 10 شهورلا توجد تعليقات
كواليس لقاء "ترامب" وأمير "قطر" المرتقب
الكاتب: الثورة اليوم

أشاد المؤتمر الدولي للأمن والمنعقد في مدينة “ميونيخ” الألمانية، بكلمة أمير قطر “تميم بن حمد آل ثانٍ”، حيث نشر المؤتمر على موقعه الرسمي مقتطفات من كلمته، وكذلك على حسابات المؤتمر على مواقع التواصل الاجتماعي، بينما تجاهل كل الحضور كلمة “سامح شكري” – وزير خارجية الانقلاب العسكري في مصر – حيث رأى خبراء أن كلمة الأخير هي ترويج لخطابات “عبد الفتاح السيسي”.

كيف تعامل ممثلو أجهزة الأمن الدولية مع كلمتيْ مصر وقطر في "ميونيخ"؟ مصر

كيف تعامل ممثلو أجهزة الأمن الدولية مع كلمتيْ مصر وقطر في “ميونيخ”؟

ويعقد في مدينة “ميونيخ” لمدة ثلاثة أيام من شهر فبراير من كل عام، مؤتمرٌ عن الأمن الدولي؛ للحديث عن الأزمات والصراعات والسياسة العسكرية والأمنية في العالم.

وقال أمير قطر الشيخ “تميم بن حمد آل ثانٍ” في أحدث تصريحات له عن الأزمة الخليجية، أثناء كلمته في الدورة الرابعة والخمسين لمؤتمر “ميونيخ” للأمن: “إن الأزمة الخليجية “عديمة الجدوى” افتعلت من جانب جيراننا”، حسب وصفه.

وأضاف في كلمته، أن بلاده حافظت على سيادتها في مواجهة إجراءات عدوانية من جيران طامعين، في إشارة إلى دول الحصار التي تترأسها السعودية والإمارات.

شكري يروج لخطابات السيسي

أما “سامح شكري” – وزير الخارجية – فلجأ إلى نغمة الإرهاب التي يستخدمها قائد الانقلاب عبد الفتاح السيسي، قائلاً: “مصر كانت في مقدمة الدول في محاربة الإرهاب”، مشيراً إلى أن “الإرهاب يُسبّب الكثير من الخسائر في الأرواح للدولة المصرية وكذلك خسائر في القوات العسكرية”.

وأضاف، أن “داعش” ليس شيئاً بعيداً أو متفرداً بالإرهاب أو أي شيء مرتبط بالجهاد الذي يتحدثون عنه من منطلق الإسلام أو كذلك مفهوم الخلافة، مؤكداً أن كل هذه محاولات منهم للتعامل مع الطموح السياسي بسبب الظروف في منطقة الشرق الأوسط بعد عام 2011 وهم يستخدمون هذه الأشياء فقط كمبررات.

وطالب شكري بدعم العالم، مشدداً على ضرورة التعامل الشامل مع هذه الجماعات كما نتعامل مع “داعش”، بعد أن أعلنت جماعات أخرى المبايعة لـ “داعش” مثل: “النصرة” و”بوكو حرام” و”أنصار بيت المقدس” وغيرها.

نجاح قطري وفشل مصري

وفي هذا الصدد قال الدكتور “عبد الله الأشعل” – خبير العلاقات الدولية والمحلل السياسي -: إن الاهتمام الدولي كان كبيراً لكلمة الأمير قطر؛ نظراً لما بها من إنجازات سياسية وانتصارات يشهد لها العالم، فقد حاصرتها 4 دول عربية من بينهم 3 بالجوار، ومع ذلك استطاعت بنفوذها الاقتصادي والسياسي الهروب من عراقيل هذا الحصار.
وفي تصريح لـ “الثورة اليوم” أضاف “الأشعل”: أما وزير الخارجية المصري فلم يُقدّم كلمات جديدة، لكنها تكررت في كل المحافل الدولية التي حضرها “شكري” و”السيسي”، فمنذ سيطرتهم على الحكم يقومان بالترويج لفزاعة الإرهاب؛ من أجل ضمان الحصول على دعم مالي وسياسي؛ وللحصول على مبررات لما يحدث في مصر من قمع وانتهاكات.

شارك برأيك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الثورة اليوم وإنما تعبر عن رأي أصحابها

دوائر التأثير

شاهد ايضا
في اليوم العالمي لحقوق الإنسان..تعرف على وكلاء الشيطان لتعذيب المصريين
في اليوم العالمي لحقوق الإنسان..تعرف على وكلاء الشيطان لتعذيب المصريين
يُعدّ عهد الطاغية الديكتاتور "جمال عبد الناصر" - عهد تأسيس الجمهورية - الأبرز في التاريخ المصري الحديث من ناحية التعذيب عمومًا، حتى صارت
الاشتراك في التنبيهات
اشترك في التنبيهات ليصلك كل جديد و متميز من موقع الثورة اليوم