الثورة والدولة قبل 7 شهورلا توجد تعليقات
"موسى مصطفى".. فشل متوقع في إنقاذ مشهد فاشل
"موسى مصطفى".. فشل متوقع في إنقاذ مشهد فاشل
الكاتب: الثورة اليوم

برمز “الطائرة “، بدأت الحملة الانتخابية للمرشح الرئاسي “موسى مصطفى موسى” – رئيس حزب “الغد” -، وهي تُثبت تهميشه في الانتخابات الرئاسية المُقبلة، على عكس الهدف المنوط بها، خاصة بعد انتشارها في عدد من الأماكن بالقاهرة والجيزة.

بالصور.. دعاية «موسى» تكشف تهميشه بعد بدء الحملات الانتخابية موسى

دعاية «موسى» تكشف تهميشه بعد بدء الحملات الانتخابية

بالصور.. دعاية «موسى» تكشف تهميشه بعد بدء الحملات الانتخابية موسى

دعاية «موسى» تكشف تهميشه بعد بدء الحملات الانتخابية

وتضمّنت الحملة الانتخابية لـ “موسى” عدداً قليلاً من اللوحات الدعائية، وُزّعت علي شوارع مُتفرقة في منطقة وسط البلد وكوبري “ثروت” وشارع “مصر والسودان”، بجانب شعار الحملة “هنكمل.. هنطور.. مصر أحلى”.

وبدأت لوحات “موسـى” الدعائية “متأخرة”، بعد مرور خمسة أيام على إعلان الهيئة الوطنية للانتخابات بدء الدعاية للمرشحين في انتخابات الرئاسة السبت الماضي، ومن المقرر أن تستمر فترة الدعاية 28 يوماً.

وأكدت حملته الانتخابية خلال وسائل إعلام موالية للانقلاب العسكري في مصر عن تحضيرهم لمؤتمر جماهيري يُعقد يوم 23 مارس الجاري.

وكانت الحملة قد آثرت المنافسة عن طريق الأغاني، قبل النزول إلى الشارع، حيث أطلقت أغنية دعائية للترويج لـ “موسى”، مُتضمنة مُخاطبة جموع المصريين بانتخاب المرشح “موسى مصطفى”، حيث تقول: “يا ولاد البلد قوموا يالا انتخبوا رئيسنا الحر، راح نختار موسـى مصطفى موسـى هو رئيسنا الحر”.

وفي نفس السياق، انتشرت صور الدعاية الانتخابية لـ “عبد الفتاح السيسي” – قائد الانقلاب العسكري في مصر – بشوارع وميادين الجمهورية، وعُلّقت لافتات للسيسي في عدد من الأماكن الحيوية كمديريات الأمن وأمام المساجد الكبرى والجامعات وبوابات العبور بالمحافظات على الطرق السريعة.

وحدَّد قانون الانتخابات الرئاسية الحد الأقصى لما ينفقه كل مرشح في حملته الدعائية، بحد أقصي مبلغ 20 مليون جنيه، على أن يكون الإنفاق في حالة انتخابات الإعادة 5 ملايين جنيه.

وتنص المادة 26 من قانون الانتخابات الرئاسية، على تولّي الجهاز المركزي للمحاسبات مسئولية مراجعة حسابات الحملة الانتخابية للمرشحين، على أن يُقدّم تقريراً بنتيجة مراجعته إلى الهيئة الوطنية للانتخابات خلال 15 يوماً من تاريخ إحالة هذه الحسابات إليه من قبل الهيئة الوطنية للانتخابات.

ومن المزمع إجراء الانتخابات الرئاسية داخل البلاد على مدى ثلاثة أيام من 26 إلى 28 مارس على أن تجرى في الخارج أيام 16 و17 و18 مارس، وفي حال إجراء جولة إعادة ستعقد في الداخل من 24 إلى 26 أبريل وفي الخارج من 19إلى 21 أبريل.

شارك برأيك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الثورة اليوم وإنما تعبر عن رأي أصحابها

دوائر التأثير

شاهد ايضا
"النقض" ترفض تصالح مبارك ونجليه في "القصور الرئاسية"
“النقض” ترفض تصالح مبارك ونجليه في “القصور الرئاسية”
رفضت محكمة "النقض"، اليوم السبت، طلب تقدم به الرئيس المخلوع حسني مبارك؛ ونجليه علاء وجمال، للتصالح في قضية القصور الرئاسية، الصادر فيها
الاشتراك في التنبيهات
اشترك في التنبيهات ليصلك كل جديد و متميز من موقع الثورة اليوم