دوائر التأثير قبل 3 شهورلا توجد تعليقات
في الذكرى التسعين للتأسيس.. لماذا لم يتمكن العسكر من تركيع "الإخوان"؟
في الذكرى التسعين للتأسيس.. لماذا لم يتمكن العسكر من تركيع "الإخوان"؟
الكاتب: الثورة اليوم

بعد أيام تحل الذكرى الـ90 لتأسيس جماعة الإخوان المسلمين، حيث أسست الجماعة الأبرز في التاريخ الإسلامي الحديث، في 22 مارس 1928، وسط تحديات بالغة تحياها حالياً، وآمال وأهداف لا تزال لم تنفذ بعد، في الوقت نفسه لا تزال تلك الجماعة صاحبة وزن ديني وسياسي دولي على الرغم من حالة القصف الموجة للجماعة، عقب تصدرهامشهد الربيع العربي في المنطقة.

في الذكرى التسعين للتأسيس.. لماذا لم يتمكن العسكر من تركيع "الإخوان"؟ الإخوان

في الذكرى التسعين للتأسيس.. لماذا لم يتمكن العسكر من تركيع الإخوان؟

والإخوان المسلمون جماعة إسلامية “إصلاحية شاملة”، أسسها الإمام حسن البنا في مصر في مارس عام1928 كحركة إسلامية، وسرعان ما انتشر فكر الجماعة، فنشأت جماعات أخرى تحمل فكر الإخوان في العديد من الدول، ووصلت الآن إلى 72 دولة تضم كل الدول العربية ودولاً إسلامية وغيرإسلامية في القارات الست.

إصلاحيين فقدوا بوصلة الطريق

الدكتور سعدالدين إبراهيم أستاذ علم الاجتماع، ومدير مركز ابن خلدون للدراسات الإنمائية والاجتماعية، يقول في حديث لـ”الثورة اليوم“:”إن جماعة الإخوان المسلمين هي فرقة إصلاحية لها دور إصلاحي في مصر والعالم ولكن لطالما يفقدون بوصلة الطريق بعد خطوات أولية ناجحة، وبسبب تصرفات لا تحمل تدبر معاني بناء الدولة الحديثة، دائماً كانوا مصيدة لأخطاء تستغلها الأنظمة المعادية لهم منذ عشرات السنوات.

ويضيف إبراهيم: “الإخوان بالنسبة لي قبل ما يكونوا في نظر الدولة والمصريين جماعة إرهابية، هم رفقاء نضال فمحمد مرسي وخيرت الشاطر وبديع كانوا رفقاء في المعتقلات معي منذ عهد جمال عبد الناصر، وكانوا أصحاب شعبية قوية في الشارع المصري لكن الآن فقدوا شعبيتهم بسبب ضلال الطريق السياسي الإصلاحي”.

وأضاف إبراهيم، أن جماعة الإخوان وعدت بما لا تستطيع أن تنفذ فوقعت في الأخطاء وللأسف الخطايا الأخيرة كانوا في قلب السلطة، وعلى سبيل المثال فغلطة الشاطر بألف، وهم لم يدركوا أو يتحملوا الأعباء والمسؤولية التي تولوا أمرها بعدما وصلوا إلى الحكم بعد ثورة يناير”.

في الذكرى التسعين للتأسيس.. لماذا لم يتمكن العسكر من تركيع "الإخوان"؟ الإخوان

في الذكرى التسعين للتأسيس.. لماذا لم يتمكن العسكر من تركيع الإخوان؟

المصالحة الحل الوحيد

وطالب إبراهيم جماعة الإخوان المسلمين، بإبرام المصالحة مع النظام الحالي قائلاً: “إذا هم يعتبروا إن السيسي أخطأ وظلمهم قيراط، فهم أخطأوا 24 قيراط بداية من الوصول إلى الحكم وخلع عبائة الثورية، مروراً بالأداء الضعيف في الحكم وانتشار الفوضى، وحتى تحولهم إلى معارضين يحملون آمال اإنتقامية لم تسفر سوى عن دماء وخراب في البلاد.

وأشار إلى أن الأنظمة السابقة والحالية لن تتمكن من تركيع جماعة الإخوان المسلمين، خاصة وأن الإخوان سواء اختلفنا أو إتفقنا معهم فهم أصحاب عقيدة وفكر ونشأوا في مدارس خاصة بهم، فهم يؤمنون بأن الموت أفضل من العدول عن فكرهم، ولكن تلك المعادلة تسببت في زعزعة استقرار مصر لسنوات طويلة.

ونعود إلى تاريخ جماعة الإخـوان المسلمين..

جماعة إسلامية شاملة

ووفقًا لمواثيق الجماعة فإن “الإخـوان المسلمين” يهدفون إلى إصلاح سياسي واجتماعي واقتصادي من منظور إسلامي شامل في مصر وفي الدول العربية التي ينشط فيها الإخـوان المسلمون مثل الأردن والكويت وفلسطين، كما أن لها دور في دعم عدد من حركات المقاومة، في الوطن العربي والعالم الإسلامي ضد كافة أنواع الاحتلال أو التدّخل الأجنبي، مثل حركة حماس في فلسطين.

وتسعى الجماعة في سبيل الإصلاح الذي تنشده إلى تكوين الفرد المسلم والأسرة المسلمة والمجتمع المسلم، ثم الحكومة الإسلامية، فالدولة فأستاذية العالم، وفقاً للأسس الحضارية للإسلام، وشعارالجماعة: “الله غايتنا، والرسول قدوتنا، والقرآن دستورنا، والجهاد سبيلنا، والموت في سبيل الله أسمى أمانينا”.

فهم الإخوان للإسلام

ذكر حسن البنا في رسالة المؤتمر الخامس تحت عنوان (إسلام الإخوان المسلمين) “أن الإسلام عقيدة وعبادة،ووطن وجنسية، وروحانية وعمل، ومصحف وسيف”.

وذكر أيضاً “أن فكرة الإخوان المسلمين نتيجة الفهم العام الشامل للإسلام، قد شملت كل نواحي الإصلاح في الأمة، فهي دعوة سلفية، وطريقةسُنية، وحقيقة صوفية، وهيئة سياسية، وجماعة رياضية، ورابطة علمية ثقافية، وشركة اقتصادية، وفكرة اجتماعية.

أركان البيعة

ووضع الإمام حسن البنا عشرة أركان للبيعة لدي الإخـوان في رسالته الشهيرة رسالة التعاليم وهي (الفهم، والإخلاص ، والعمل، والجهاد ، والتضحية، والطاعة، والثبات، والتجرد، والأخوَّة، والثقة).

وذكر ضمن ركن الفهم الأصول العشرين لفهم الإخـوان للإسلام والتي تعتبر هي الرؤية والأرضية التي تقوم عليها الجماعة في كل مكان.

شارك برأيك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الثورة اليوم وإنما تعبر عن رأي أصحابها

دوائر التأثير

شاهد ايضا
"تركي آل الشيخ" يطلق النار على مجلس إدارة "الأهلي" ولا رد رسمي عليه
“تركي آل الشيخ” يطلق النار على مجلس إدارة “الأهلي” ولا رد رسمي عليه
أصدر تركي آل الشيخ، رئيس هيئة الرياضة بالمملكة السعودية، بيانًا على صفحته الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك"، كشف خلاله أسباب
الاشتراك في التنبيهات
اشترك في التنبيهات ليصلك كل جديد و متميز من موقع الثورة اليوم