الثورة والدولة قبل 3 شهورلا توجد تعليقات
النقض تؤيد حبس 8 مواطنين بالإسكندرية لمدة 5 سنوات
النقض تؤيد حبس 8 مواطنين بالإسكندرية لمدة 5 سنوات
الكاتب: الثورة اليوم

أصدرت محكمة النقض، اليوم الأحد، قراراً بقبول طعن 154 فرداً في القضية المعروفة بـ “لجان العمليات النوعية بالفيوم”، وذلك لوضعهم على قوائم الكيانات الإرهابية، وإعادة محاكمتهم.أصدرت محكمة النقض، اليوم الأحد، قراراً بقبول طعن 154 فرداً في القضية المعروفة بـ "لجان العمليات النوعية بالفيوم"، وذلك لوضعهم على قوائم الكيانات الإرهابية، وإعادة محاكمتهم. وكانت محكمة جنایات جنوب القاهرة، برئاسة المستشار عبد الظافر الجرف، قد قررت إدراج 154 فرداً في قضیة "لجان العملیات النوعیة" التابعة لجماعة الإخوان بمحافظة الفیوم، على قوائم الإرهابیین لمدة 3 سنوات من تاریخ صدور القرار في 26 ديسمبر 2016 في القضیة رقم 351 لسنة 2015 حصر أمن الدولة العلیا، مع ما یترتب على ذلك من آثار طبقاً للمادة 7 من قرار رئیس الجمهوریة بالقانون رقم 8 لسنة 2015. وكانت النيابة العامة قد أحالت المتهمين إلى القضاء العسكري، بتهم عدة منها: تنفيذ عمليات عدائية ضد القضاة وأفراد ومنشآت القوات المسلحة، فضلاً عن تأسيس جماعة على خلاف القانون الغرض منها تعطيل أحكام الدستور والقانون، ومنع مؤسسات الدولة من ممارسة أعمالها، والاعتداء على الحرية الشخصية، وإمداد الجماعة بمعونات مادية ومالية، منها مفرقعات وألعاب نارية ومهمات وأدوات ومقرات تنظيمية، والمشاركة في تجمهر الغرض منه ارتكاب جناية القتل وتخريب الممتلكات العامة. الإرهاب

وكانت محكمة جنایات جنوب القاهرة، برئاسة المستشار عبد الظافر الجرف، قد قررت إدراج 154 فرداً في قضیة “لجان العملیات النوعیة” التابعة لجماعة الإخوان بمحافظة الفیوم، على قوائم الإرهابیین لمدة 3 سنوات من تاریخ صدور القرار في 26 ديسمبر 2016 في القضیة رقم 351 لسنة 2015 حصر أمن الدولة العلیا، مع ما یترتب على ذلك من آثار طبقاً للمادة 7 من قرار رئیس الجمهوریة بالقانون رقم 8 لسنة 2015.

وكانت النيابة العامة قد أحالت المتهمين إلى القضاء العسكري، بتهم عدة منها: تنفيذ عمليات عدائية ضد القضاة وأفراد ومنشآت القوات المسلحة، فضلاً عن تأسيس جماعة على خلاف القانون الغرض منها تعطيل أحكام الدستور والقانون، ومنع مؤسسات الدولة من ممارسة أعمالها، والاعتداء على الحرية الشخصية، وإمداد الجماعة بمعونات مادية ومالية، منها مفرقعات وألعاب نارية ومهمات وأدوات ومقرات تنظيمية، والمشاركة في تجمهر الغرض منه ارتكاب جناية القتل وتخريب الممتلكات العامة.

شارك برأيك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الثورة اليوم وإنما تعبر عن رأي أصحابها

دوائر التأثير

شاهد ايضا
"الأورومتوسطي" يحذر من عواقب إقرار قانون تحصين كبار ضباط الجيش
“الأورومتوسطي” يحذر من عواقب إقرار قانون تحصين كبار ضباط الجيش
حذّر المرصد الأورومتوسطي لحقوق الإنسان من عواقب إقرار البرلمان المصري قانوناً يقضي بتحصين كبار ضباط الجيش المصري قضائياً ودبلوماسياً
الاشتراك في التنبيهات
اشترك في التنبيهات ليصلك كل جديد و متميز من موقع الثورة اليوم