الثورة والدولة قبل 3 شهورلا توجد تعليقات
البرادعي ينكر تورطه في الانقلاب على "مرسي" و"أبو المجد" تكذبه بالأدلة
البرادعي ينكر تورطه في الانقلاب على "مرسي" و"أبو المجد" تكذبه بالأدلة
الكاتب: الثورة اليوم

هاجمت الصحفية والإعلامية المصرية، “نادية أبو المجد”، سلسلة تغريدات نشرها نائب الرئيس المصري السابق الدكتور “محمد البرادعي“، عبر حسابه الرسمي بموقع التواصل الاجتماعي “تويتر” حول موقفة من الانقلاب العسكري ضد الرئيس “محمد مرسي”. البرادعي ينكر تورطه في الانقلاب على "مرسي" و"أبو المجد" تكذبه بالأدلة البرادعي

وقالت “نادية” في تغريدة لها على “تويتر”: “البرادعي زي قائد الانقلاب بقالهم 5 سنين بيعيِدوا ويزيدوا ويهروا في محاولة بائسة وفاشلة لتبييض صفحتهم ونفي دورهم في الانقلاب الدموي في مصر”.

وأضافت: “حوار البرادعي مع نيويورك تايمز المنشور بتاريخ 4 يوليو 2013 يناقض سلسلة التغريدات الذي ما زال يحاول يبرئ نفسه فيها من دوره في الانقلاب والعمل مع سلطته بعد خطف الرئيس مرسي ومجازر الحرس الجمهوري ورمسيس والمنصة”.

وفي تغريدة أخرى أرفقت الصحفية المصرية رابط حوار البرادعي مع “نيويورك تايمز” الذي يعترف فيه بدوره في محاولة الحصول على دعم الغرب لـ 30 يونيو ولقاؤه مع السيسي رغم الانقلاب وخطف “مرسي”، قائلةً: “حد يبعته له (لأنه عاملي بلوك).. لن ننسى دوره وسقوطه المشين”.

جدير بالذكر أن “البرادعي” في يوليو 2014 أجرى مقابلة مع صحيفة “نيويورك تايمز” الأمريكية قال فيه: إنه عمل بجد لإقناع القوى الغربية بضرورة الإطاحة بالرئيس السابق محمد مرسي بالقوة.

وأكد خلال المقابلة أنه تحدث هاتفياً، مع وزير الخارجية الأمريكي، “جون كيري”، ومع مسؤولة السياسة الخارجية بالاتحاد الأوروبي، “كاثرين آشتون”؛ لإقناعهما بضرورة الإطاحة بـ “مرسي” لكي تبدأ عملية التحوّل إلى نموذج ديمقراطي للحكم في مصر.

وتصدَّرت تصريحات “البرادعي” للصحيفة الأمريكية، حينذاك، عناوين الصحف المصرية الرسمية وغير الرسمية الداعمة للانقلاب العسكري.

يذكر أن “محمد البرادعي” نشر سلسلة تغريدات قال فيها: “هناك للأسف كثيرون مستمرون في ترديد الإفك ولا يتحرّون الحقيقة، فمن قائل إننى سافرت إلى الخارج لأتآمر وأروّج لعزل الدكتور مرسى إلى مُدعى أننى “تواطأت”، إلى آخر يزعم كُرهى للإسلام، وغيرها من الافتراءات، كما ذكرت مرارًا أن مطلبي وغيرى في ذلك الوقت كانت انتخابات رئاسية مبكرة نتيجة الفشل والاستقطاب المدمّر في إدارة الدولة، وأننى لم أعلم باحتجاز الدكتور مرسى بعد محادثات تمت بينه وبين الجيش”.البرادعي ينكر تورطه في الانقلاب على "مرسي" و"أبو المجد" تكذبه بالأدلة  البرادعي

وتابع: “لم تكن قوى المعارضة على علم بها إلا خلال اجتماع دعى الجيش القوى المدنية إليه لبحث كيفية الخروج من الاحتقان الخطير الذى وصلت إليه البلاد”.

وأوضح: “حضرت الاجتماع وقد قبلت المشاركة في العمل الرسمي بهدف واحد وهو محاولة تجنب اقتتال أهلي يلوح في الأفق والتوصل إلى مصالحة وطنية طبقاً لخريطة طريق 3 يوليو”.

وأضاف: “على الرّغم من محاولاتي في كل اتجاه وبكل الأساليب فقد فشلت في هذا، أمام التيار الكاسح الذى واجهته ولم يكن أمامي سوى الاستقالة. وفى ضوء المناخ السائد حينذاك والمتصادم مع رؤيتي وضميري وكل قناعاتي، فقد وجدت أنه من الأفضل أن أبتعد عن العمل السياسي في مصر بعد أن قدمت كل ما أستطيع للانتقال بالوطن إلى نظام حكم قائم على الحرية والكرامة، وأن أعود لممارسة عملي الدولي”.

وتابع: “حَرَّى بهؤلاء وغيرهم من التيارات الأخرى أن يراعوا ضمائرهم وأن يكفوا عن الاستمرار في ترديد الأكاذيب. الوطن يستحق أفضل من هذا”.

شارك برأيك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الثورة اليوم وإنما تعبر عن رأي أصحابها

دوائر التأثير

شاهد ايضا
بعد رفض استئناف النيابة.. تأييد إخلاء سبيل "خرم" بكفالة 2000 جنيه
بعد رفض استئناف النيابة.. تأييد إخلاء سبيل “خرم” بكفالة 2000 جنيه
أيّدت محكمة جنايات جنوب القاهرة، المنعقدة بمجمع محاكم القاهرة الجديدة، اليوم الخميس، إخلاء سبيل الناشط "إسلام الرفاعي" الشهير بـ "خرم"،
الاشتراك في التنبيهات
اشترك في التنبيهات ليصلك كل جديد و متميز من موقع الثورة اليوم