نحو الثورة قبل 3 شهورلا توجد تعليقات
بداية من أغسطس..الحكومة ترفع أسعار "الغاز الطبيعي" بنسبة بين 33 و75%
بداية من أغسطس..الحكومة ترفع أسعار "الغاز الطبيعي" بنسبة بين 33 و75%
الكاتب: الثورة اليوم

أصدرت حكومة الانقلاب العسكري في مصر قراراً، اليوم السبت، برفع أسعار الغاز الطبيعي المستخدم في المنازل والنشاط التجاري، بنسبة تتراوح ما بين 33.3 إلى 75%، وذلك اعتباراً من بداية الشهر المقبل أغسطس. 

بداية من أغسطس..الحكومة ترفع أسعار "الغاز الطبيعي" بنسبة بين 33 و75% الغاز الطبيعي

رفع أسعار الغاز الطبيعي بنسبة بين 33 و75% من أول أغسطس

كما تضمَّن القرار الحكومي، الأسعار الجديدة لشرائح استهلاك الغاز الطبيعي المنزلي والتجاري؛ خاصة بعد تحديد الحكومة 3 شرائح للاستهلاك:

الشريحة الأولى : من صفر حتى 30 مترًا مكعبًا ويتم محاسبتها على 175 قرشًا للمتر المكعب، بدلًا من 100 قرش سابقًا، بزيادة نسبتها 75%.

الشريحة الثانية : ووفقاً للقرار، فقد ارتفع سعر المتر المكعب للشريحة الثانية التي تبدأ مما يزيد عن 30 مترًا مكعبًا وحتى 60 مترًا مكعبًا إلى 250 قرشًا للمتر المكعب، بزيادة نسبتها 42.8%، عن السعر السابق والذي كان يقدر بـ 175 قرشًا.

الشريحة الثالثة : كما ارتفع سعر المتر للشريحة الثالثة والتي تبدأ مما يزيد عن 60 مترًا مكعبًا إلى 300 قرش للمتر المكعب، بنسبة زيادة قدرها 33.3%، حيث كانت تباع بـ 225 قرشًا للمتر الواحد.

وعن بدء تنفيذ القرار، قالت الحكومة: إن تعديل أسعار الغاز الطبيعي للمنازل جاء تنفيذًا لقرار مجلس الورزاء في يونيو الماضي الخاص بتنفيذ إجراءات ترشيد دعم المنتجات البترولية والغاز الطبيعي؛ اعتبارًا من أول الشهر التالي لتاريخ نشر القرار بالجريدة الرسمية.

ورفعت وزارة المالية مخصصات توصيل الغاز الطبيعي للمنازل في مشروع موازنة العام المالي المقبل، بنسبة 192%، لتصل إلى 3.5 مليار جنيه، مقابل 1.2 مليار جنيه خلال مشروع موازنة العام المالي الحالي، وفقاً للبيان المالي التمهيدي لمشروع الموازنة العامة للدولة للعام المالي 2018- 2019.

وتستمر حكومة الانقلاب في تنفيذ خطط أكثر تضييقاً على حياة المواطنين؛ تطبيقاً لشروط صندق النقد الدولي للحصول على القرض الذي يبلغ قيمته 12 مليار دولار لمدة 3 سنوات، والتي شملت تحرير سعر الصرف وفرض ضريبة القيمة المضافة وتقليص الدعم، حيث تسبَّب قرار تحرير الصرف إلى استعال الأسعار وتجاوزت في بعض أنواع السلع والخدمات أكثر من 200% بعدما قفز سعر الدولار.

وكان وزير الكهرباء، “محمد شاكر”، قد أعلن عن زيادة متوسط تعريفة الكهرباء في الجهد الفائق بنحو 41.8% بداية من يوليو الجاري وزيادة متوسط تعريفة الكهرباء في الجهد المنخفض الذي يستخدم في المنازل والمحلات التجارية والمشروعات الصغيرة والمتناهية الصغر بنحو 20.9%.

وخفضت وزارة المالية دعم الشرائح في العام المالي الجديد إلى 16 مليار جنيه مقارنة بـ 30 مليار جنيه في العام المالي الجاري.

ولم تكن هذه المرة الأولى التي يتم فيها رفع أسعار شرائح الكهرباء، ففي يوليو من العام الماضي، أعلن وزير الكهرباء والطاقة المتجددة رفع أسعار الكهرباء في مصر بنسب متعددة تبدأ من 18% لـ42%.

وفي مساء 10 مايو 2018 قررت وزارة النقل المصرية رفع أسعار تذاكر مترو الأنفاق في العاصمة القاهرة بنسب تتراوح بين 50 و150 و250%.
كما قررت الحكومة زيادة أسعار الوقود، حيث زاد سعر لتر بنزين 92 ليبلغ 6.75 جنيه بدلاً من 5 جنيهات، وارتفع سعر لتر بنزين 80 ليصل إلى

5.5 جنيه للتر بدلاً من 3.65 جنيه، وارتفع أيضًا سعر بنزين 95 إلى 7.75 جنيه للتر بدلاً من 6.6 جنيه.

وبلغ سعر لتر السولار 5.5 جنيه بدلاً من 3.65 جنيه، وارتفع سعر متر الغاز للسيارات من 2.75 جنيه بدلاً من جنيهين، والكيروسين بـ 5.5 جنيه للتر والمازوت 3500 جنيه/ طن.

وارتفع سعر أسطوانة البوتاجاز إلى 50 جنيهًا، بدلاً من 30 جنيهًا، وسعر أسطوانة البوتاجاز التجارية 100 جنيه بدلًا من 60 جنيهًا.

ومؤخراً، تعهّدت الحكومة لصندوق النقد برفع أسعار الوقود بحلول 15 يونيو 2019؛ للوصول به إلى سعر التكلفة.

شارك برأيك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الثورة اليوم وإنما تعبر عن رأي أصحابها

دوائر التأثير

شاهد ايضا
بعد موافقة "السيسي".. البرلمان يوافق نهائيًا على مد "حالة الطوارئ"
بعد موافقة “السيسي”.. البرلمان يوافق نهائيًا على مد “حالة الطوارئ”
أقرّ مجلس النواب برئاسة الدكتور علي عبدالعال، خلال الجلسة العامة اليوم الأحد، بالموافقة النهائية علي قرار قائد الاقلاب العسكري ،عبد
الاشتراك في التنبيهات
اشترك في التنبيهات ليصلك كل جديد و متميز من موقع الثورة اليوم