نحو الثورة قبل 4 شهورلا توجد تعليقات
"آل الشيخ": صفقتا "سوبر" خلال يومين لـ "بيراميدز"
"آل الشيخ": صفقتا "سوبر" خلال يومين لـ "بيراميدز"
الكاتب: الثورة اليوم

“كيف تحطم الانتماء الجهوي بخطوة واحدة” .. دليل جديد ينطبق على مشهد الساحة الرياضية المصرية بعد اقتحام الشيخ ترك آل الشيخ رئيس هيئة الرياضة السعودية ، لها، عبر بوابة نادي بيراميدز، الذي أسسه قبل موسم الدوري بأيام.في صحة "تركي".. كيف تحطم "الانتماء الجهوي" بخطوة واحدة الانتماء الجهوي

ويقول الناشط السياسي محمد سعد ممادو، إن دوريات الكرة صنعت في بادئ الأمر، للحفاظ على حالة الانتماء الجهوي بين الناس كوسيلة للتعبير عن المجتمعات المحلية في صورة تنافس رياضي، وحتى تكون مبادرات الناس الحرة في شكل النادي الرياضي في حالة تنافس غير عنيف. وأوضح: ما أدى إلى تكوين أهالي الإسكندرية لنادي أو اثنين، وتكون المنصورة كذلك، واسوان، والمحلة، والسويس، والفيوم وهكذا.

وتابع: خلق ذلك تنافساً حراً بين منظمات مجتمع مدني في شكل نادي رياضي، لتعبر عن انتماء غير مدفوع الاجر للمجتمعات، وتطورت الحكاية ودخلت الشركات كرعاة للأندية، وهنا استثمرت الشركات في إسم له جمهور منتمي بشكل حر وليس بالفلوس فأصبحت شركة مثلا تدعم الاتحاد كاستثمار في جمهوره وشركة منافسة تدعم الأولمبي وهكذا.

وأردف قائلا: عندما تقرر تلك الشركات عدم دعم اختيارات الناس والعمل على تكوين فريق باسمها فيعتبر ذلك احتقار للجمهور وللناس مثلما هما محتقرين في كل شيء في مصر، بالأضافة الى انها تأميم للرياضة وتحويلها من مبادرة مجتمع لقرار اداري تنشأه شركة او مؤسسة او جهاز حكومي.

وأضاف: ما يزيد الطين بلة هو عمل نادي لا ينتمي للمجتمع المصري كله حتى بشركاته وهيئاته، وكل انتمائها لممول تصادف إن يكون وزير أجنبي حكومته لها أطماع في السيطرة على قوة مصر الناعمة والغريب إنه حتى لا يستثمر في عملية اكتشاف المواهب بل هو استثمار من أعلى ليزيد مساحة سيطرته وتصبح لديه منصة لذلك.

وأضاف: لا علاقة لهذا من قريب أو بعيد بتجربة سان جيرمان أو تشيلسي إذ هي أندية كان لها جمهور حقيقي قبل شرائها وقرر المستثمر يستثمر في الشعبية التي تمتلكها، وليس صنع شعبية لاسمه، فالكرة للجمهور والأندية حق للناس والإنتماء ليس استرزاق ولا يأتي بالبيع والشراء.

شارك برأيك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الثورة اليوم وإنما تعبر عن رأي أصحابها

دوائر التأثير

شاهد ايضا
الداخلية تعتقل الناشط اليساري "إبراهيم الحسيني" لانتقاده النظام
الداخلية تعتقل الناشط اليساري “إبراهيم الحسيني” لانتقاده النظام
داهمت قوات امن الانقلاب منزل الناشر والكاتب اليساري "إبراهيم الحسيني"، فجر الأحد، واعتقلته لمكان غير معلوم بدعوى كتاباته المنتقدة
الاشتراك في التنبيهات
اشترك في التنبيهات ليصلك كل جديد و متميز من موقع الثورة اليوم