الثورة والدولة قبل 6 أياملا توجد تعليقات
تقارير يوليو.. 97 إعلامياً بالسجون والقضاء الأكثر انتهاكاً ضد الصحفيين
تقارير يوليو.. 97 إعلامياً بالسجون والقضاء الأكثر انتهاكاً ضد الصحفيين
الكاتب: الثورة اليوم

شهد الشهر السابع من هذا العام تزايداً ملحوظًا في معدل الانتهاكات التي تمارَس من قبل سلطات الانقلاب بحق الصحافيين عن الشهر الذي سبقه، وهو ما يؤكد نظرية استمرار مسلسل الانتهاكات التي تلحق بالعاملين في مهنة الصحافة والإعلام في مصر. تقارير يوليو.. 97 إعلامياً بالسجون والقضاء الأكثر انتهاكاً ضد الصحفيين انتهاك

وأمس الخميس، وثّق المرصد العربي لحرية الإعلام 23 انتهاكاً لحرية الصحافة والإعلام في مصر وقعت خلال شهر يوليو الماضي، أبرزها صدور 3 قوانين وصفها بأنها “قمعية ومهددة لوجود الصحافة من الأساس، وتكمل الحصار الخانق ضد الإعلام”، وحبس 3 صحفيين جدد.

وقال المرصد في بيان له نشر على موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك”: “بقدر سخونة الحرارة في صيف مصر هذا العام، كانت سخونة الانتهاكات ونوعيتها في شهر يوليو الماضي، والتي ترتفع شهراً بعد شهر، وتختلف من حيث الكم والكيف، في وتيرة متسارعة لا تكاد تهدأ، وكأنه سباق يحاول النظام أن يحقق فيه رقماً قياسياً جديداً”.

وأضاف أنه “يكفي شهر تموز/ يوليو انتهاكاً موافقة مجلس النواب على مشاريع القوانين الإعلامية الثلاثة (تنظيم الإعلام والهيئة الوطنية للصحافة والهيئة الوطنية للإعلام) المعروفة إعلامياً بقوانين إعدام الصحافة، والمقيدة لحرية الإعلام بما تضمّنته من العديد من النصوص التي تضرب حرية الصحافة والإعلام في مقتل، وتشرعن القمع وتكميم الأفواه”.

وأوضح المرصد أن “شهر تموز/ يوليو شهد عدداً من الانتهاكات النوعية بظهور ملامح القضية 441 المعروفة إعلامياً بالحراك الإعلامي، والتي صارت صندوقاً كبيراً مفتوحاً يبتلع منذ فتحه وحتى الآن أسماء جديدة لصحفيين وإعلاميين، كما باتت التدابير الاحترازية سيفاً جديداً مسلطاً على الصحفيين والإعلاميين دون احترام للحقوق والحريات والمبادئ الدستورية”.

ورصد المرصد، “حبس 3 صحفيين جدد، وكان عدد انتهاكات المحاكم بـ (9 انتهاكات)، تلتها قيود النشر بـ (6 انتهاكات)، وتساوت انتهاكات السجون والانتهاكات الإدارية بانتهاك واحد لكل منهما، فيما ارتفع عدد الموقوفين إلى 97 صحفياً وإعلامياً بعد أن كان 95 في الشهر الماضي”.

تقرير المرصد حول انتهاكات حرية الصحافة والإعلام في مصر يوليو / تموز 20183 قوانين تحكم الحصار على الإعلام و3 سجناء…

Gepostet von ‎المرصد العربي لحرية الإعلام -اكشف‎ am Donnerstag, 9. August 2018

ونشر المرصد قائمة محدثة بالصحافيين الموقوفين في مصر، وتضمنت 97 صحافياً وإعلامياً:

إبراهيم خليل الدراوي (القومية للتوزيع وآفاق عربية)، إبراهيم سليمان (القناة الخامسة)، إبراهيم طلحة (صحافي حر)، إبراهيم محمد عبد النبي عواد (شبكة رصد)، أحمد أبو زيد الطنوبي (صحيفة الديار)، أحمد بيومي (صحيفة الديار)، أحمد حمودة محمد السخاوي (صحيفة تحيا مصر)، أحمد خميس أنور عبد القوي (صحافي حر)، أحمد خميس محمود خضر (صحافي حر)، أحمد عبد العزيز (الموقف العربي)، أحمد عبد اللطيف (موقع المنارة)، وأحمد عبد المنعم زهران (المختار الإسلامي).

وشملت القائمة أيضاً:

أحمد علي أحمد النجار (مراسل حر)، أحمد علي عبد العزيز (غد الثورة)، أحمد علي عبده عفيفي (منتج أفلام وثائقية)، أحمد محرم عبد السلام (مراسل حر)، إسراء أبو الغيط (صحافية حرة)، إسلام العشري (مصور حر)، إسلام جمعة (مصور في قناة مصر 25)، إسلام عبد الجيد سيد عبد العال (مراسل حر)، إسلام عبد العزيز المعروف بـ “خرم” (مراسل حر)، إسلام عبد العزيز فرحات محمد (وكالة أنباء الشرق الأوسط)، أسماء كامل حسن زيدان (فكرة بوست والقدس العربي)، إسماعيل السيد عمر الإسكندراني (باحث وصحافي حر)، إيهاب حمدي (صحافي ومترجم)، بدر محمد بدر (رئيس تحرير صحيفة الأسرة العربية سابقاً) وبكري عبد العال (صحيفة الراية).

قائمة الصحفيين والاعلاميين الموقوفين في مصر ( تحديث يوليو تموز 2018 ) : 97 صحفيا واعلاميا 1. إبراهيم خليل الدراوي…

Gepostet von ‎المرصد العربي لحرية الإعلام -اكشف‎ am Donnerstag, 9. August 2018

وفي نفس السياق، أفاد “المرصد المصري للصحافة والإعلام” بوقوع 15 انتهاكًا بحق صحافيين وإعلاميين أثناء تأدية عملهم الصحافي خلال يوليو الماضي، وذلك في تقريره الشهري الإحصائي للحريات الصحافية.

وسجل 7 وقائع مختلفة عن طريق التوثيق المباشر كشهادة موثقة ومكتوبة، و8 وقائع غيرهما سُجلت نقلاً عن جهات صحافية.

وتوزعت الحالات من حيث نوع الانتهاك خلال الشهر الماضي، إذ رصد التقرير 4 وقائع لإخلاء سبيل بكفالة مالية لصحافيين بعد خضوعهم للتحقيق، و3 أحكام بالحبس صدرت بحق 3 صحافيين، كما تم تسجيل حالتين لإيقاف برامج تلفزيونية على قناة فضائية مصرية، ومثلهما لمنع صحافيين من التغطية، وواقعة وحيدة لكل من منْع مقال من النشر ومنع بث مؤقت لحلقة تلفزيونية، إضافة إلى إحالة للتحقيق الإداري، وواقعة قبض واتهام.

وتنوعت تخصصات الصحافيين الممارس ضدهم الوقائع خلال الشهر الماضي، حين سجلت 3 حالات لحقت بكل من المصورين والمذيعين والصحافيين، وتلتهم حالتان غير محددتي التخصص نظراً للانتهاكات الجماعية، وأخيراً واقعة واحدة فقط لمحرر ومثلها لكاتب صحافي، وفق التقرير.

وسجل المرصد وقائع لصحافيين عاملين في قطاعات مختلفة سواء شبكات أخبار وصحف مصرية خاصة وغيرهما، إذ رصد 5 وقائع ضد إعلاميين في صحف مصرية خاصة، و3 حالات ضد مذيعين في قنوات مصرية خاصة، و4 حالات ضد صحافيين ينتمون لصحف إلكترونية، فضلاً عن 3 حالات لجهات غير معلومة.

وجاءت الجهات القضائية في المرتبة الأولى والأكثر انتهاكاً لممثلي وسائل الإعلام، بواقع 8 حالات خلال شهر واحد، وتلتها الهيئات والمؤسسات الصحافية في قائمة المعتدين على الصحافيين بواقع 5 حالات، وهو ما يعكس مؤشر أن المؤسسات الصحافية مؤخرًا تشارك في تضرر العاملين بدلاً من أن تكون جبهة قوية لهم لحمايتهم ولإزالة معوقات العمل الصحافي التي تمارس بحقهم.

بينما احتلت وزارة الداخلية المرتبة الأخيرة في الانتهاكات بواقع حالتين خلال الشهر الماضي.

أما على الصعيد الجغرافي، فقد تصدرت محافظة القاهرة المركز الأول في أكثر المحافظات التي وقعت فيها انتهاكات ضد الصحافيين، بتسجيل 11 حالة، تلتها محافظة الجيزة بواقع 3 حالات، وأخيراً كانت طنطا بحالة واحدة فقط، وفق التقرير.

شارك برأيك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الثورة اليوم وإنما تعبر عن رأي أصحابها

دوائر التأثير

شاهد ايضا
"هتبقى حاجة جميلة".. السيسي يعلن طرح شركة أسمنت بني سويف في البورصة
“هتبقى حاجة جميلة”.. السيسي يعلن طرح شركة أسمنت بني سويف في البورصة
أعلن عبد الفتاح السيسي - قائد الانقلاب العسكري في مصر - عن طرح شركة أسمنت بني سويف في البورصة.  وخلال كلمته أثناء افتتاح مشروعات بمحافظة
الاشتراك في التنبيهات
اشترك في التنبيهات ليصلك كل جديد و متميز من موقع الثورة اليوم