العالم قبل شهرينلا توجد تعليقات
مجزرة أطفال "صعدة".. إدانات دولية للتحالف ومطالبات بالتحقيق الشامل
مجزرة أطفال "صعدة".. إدانات دولية للتحالف ومطالبات بالتحقيق الشامل
الكاتب: الثورة اليوم

شهدت مدينة “صعدة” اليمنية، أمس الخميس، مجزرة مروّعة أسفرت عن مصرع عشرات الأطفال في غارة جوية شنّها التحالف السعودي الإماراتي، والتي أقر بها بعد ذلك، جاء ذلك وسط تصاعد الأوضاع الإنسانية المأساوية في البلاد.

مجزرة أطفال "صعدة".. إدانات دولية للتحالف ومطالبات بالتحقيق الشامل صعدةإدانة أممية ودولية

وأدان الأمين العام للأمم المتحدة، “أنطونيو غوتيريش”، والولايات المتحدة الأمريكية، ودول غربية أخرى، مطالبين بفتح تحقيق مستقل وسريع وجلسة مغلقة لمجلس الأمن.

وطالب الأمين العام للأمم المتحدة “أنطونيو غوتيريش”، بفتح “تحقيق مستقل وسريع” في غارة جوية شنتها قوات التحالف بقيادة السعودية، معرباً عن إدانته لهذه الغارة التي استهدفت حافلة للأطفال في “صعدة” شمالي اليمن.

وقال المتحدث باسم الأمم المتحدة، “فرحان حق”، في بيان: “يؤكد الأمين العام على ضرورة أن تحرص كل الأطراف على الحفاظ على المدنيين والأهداف المدنية في إدارة العمليات العسكرية”.

كما دعت الولايات المتحدة أيضاً إلى إجراء تحقيق شامل في الغارة، وقالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الأمريكية، “هيذر ناويرت”: إن “الولايات المتحدة قلقة من التقارير التي تفيد بحدوث هجوم أدى إلى مقتل مدنيين”.

وأضافت: “ندعو التحالف بقيادة السعودية لإجراء تحقيق شامل وشفاف في الحادث، وتأخذ الولايات المتحدة تقارير موثوقة عن الضحايا المدنيين بجدية بالغة”.

وفي سياق متصل، دعت كلٌّ من السويد وبوليفيا وهولندا وبيرو وبولندا، مجلس الأمن لعقد جلسة مغلقة؛ بهدف مناقشة تداعيات الغارة.

اليونيسيف تعرب عن صدمتها

وفي إطار ذلك، عبّرت ممثلة منظمة “يونيسف” التابعة للأمم المتحدة في اليمن “ميريتشل ريلانيو” عن صدمتها إزاء الصور الواردة من “صعدة”.

وقالت “ريلانيو” في تغريدات على صفحتها بموقع التواصل الاجتماعي “تويتر”: “أشهد برعب الصور ومقاطع الفيديو القادمة من صعدة، عاجزة عن التعبير”، وتساءلت قائلةً: “كيف كان هذا هدفاً عسكرياً؟ لماذا قتل الأطفال؟ هل هناك آذان صاغية؟”.

وأشارت إلى أن هناك فرقاً تابعة للمنظمة تتحقق من أعداد الضحايا، مؤكدةً أنه لا يجب أن يكون الأطفال هدفاً عسكرياً.

كما أصدر “خيرت كابالاري” – المدير الإقليمي لمنظمة “يونيسف” التابعة للأمم المتحدة – بياناً موجزاً تحت عنوان: “لا أعذار بعد اليوم”، مديناً قصف حافلة مدرسية في “صعدة” بشمال اليمن.

وأشار المسؤول الدولي إلى المعلومات التي أفادت بأن معظم هؤلاء الأطفال الضحايا كانوا دون سن الخامسة عشرة، وقال: “هل حقاً يحتاج العالم إلى المزيد من الأطفال الأبرياء القتلى لوقف الحرب على الأطفال في اليمن؟”.

مقتل 50 شخصاً معظمهم من الأطفال

وأعلنت اللجنة الدولية للصليب الأحمر، عبر “تويتر” الخميس، أن مستشفى تدعمه في محافظة “صعدة” “تسلّم جثث 29 طفلاً دون سن 15، وأُصيب 48 بينهم 30 طفلاً”.

وحسبما أعلن الصليب الأحمر، ارتفعت حصيلة ضحايا الهجوم، إلى 50 قتيلاً و77 إصابة معظمهم من الأطفال.

وأقرَّ التحالف السعودي الإماراتي، في بيان، بتنفيذ ما وصفه بـ “عمل عسكري مشروع”، لكن المتحدث باسمه، “تركي المالكي”، قال: إن “الحديث عن وجود الأطفال داخل الحافلة ادعاء مضلل”، مضيفاً أن “الحافلة كانت تحمل المقاتلين الحوثيين”.

شارك برأيك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الثورة اليوم وإنما تعبر عن رأي أصحابها

دوائر التأثير

شاهد ايضا
بخصوص "خاشقجي".. خارجية السعودية تهدد: سنرد على أي إجراء بإجراء أكبر
بخصوص “خاشقجي”.. خارجية السعودية تهدد: سنرد على أي إجراء بإجراء أكبر
شدَّدت وزارة الخارجية السعودية، اليوم الأحد، على أنه في حال اتُّخذت أي إجراءات ضدها فإنها سترد عليها بإجراءات أكبر، مؤكدةً رفضها لأي
الاشتراك في التنبيهات
اشترك في التنبيهات ليصلك كل جديد و متميز من موقع الثورة اليوم