الثورة والدولة قبل شهرينلا توجد تعليقات
جثة مجهولة بجوار دير مكاريوس ومصادر: ليس من الرهبان أو العاملين
جثة مجهولة بجوار دير مكاريوس ومصادر: ليس من الرهبان أو العاملين
الكاتب: الثورة اليوم

عثرت مصادر بالكنيسة، مساء أمس الأربعاء، على جثة مجهولة، بجوار دير القديس “مكاريوس السكندري” بـ “وادي الريان”، في محافظة الفيوم. 

وأوضحت المصادر خلال تصريحات صحفية، لجريدة “الدستور” اليوم الخميس، أن “مجموعة من رهبان الدير عثروا على جثة مجهولة، في المنطقة الجبلية المجاورة للدير”، مؤكدين أنها “لشخص مجهول لا ينتمي للدير، سواء من الرهبان أو العاملين”.

وأكدت المصادر، أنه تم التواصل مع الجهات الأمنية؛ للتحقيق في الواقعة. جثة مجهولة بجوار دير مكاريوس ومصادر: ليس من الرهبان أو العاملين مكاريوس

وكانت أنباء قد ترددت على شبكات التواصل الاجتماعي، حول مقتل راهب في “دير الريان” بالفيوم، مثل ما حدث بمقتل “أبيفانيوس” رئيس وأسقف دير “أبو مقار” بـ “وادي النطرون”.

ومن جهته قال الأنبا “مكاريوس” – أسقف عام المنيا وأبو قرقاص والمشرف الروحي على دير الأنبا مكاريوس السكندري بالريان -: إن رهبان الدير عثروا مساء أمس الأربعاء على جثة شخص بجوار سُور الدير، وأكدوا أنها ليست لراهب ولَم يتعرفوا على هويته، مشيراً إلى أنه تم إبلاغ قوات الأمن أمس وانتقلت إلى مكان الحادث؛ لمعاينة الجثة لمعرفة هوية صاحبها.

كما نفى القس “بولس حليم” – المتحدث باسم الكنيسة القبطية الأرثوذكسية – تلك الواقعة، مشيراً إلى تواصلهم مع الجهات المعنية؛ للبحث عن هوية الجثة المجهولة.

وخلال الفترة الماضية، تشهد الكنيسة المصرية العديد من الأزمات المتتالية خاصة بعد اتهام راهبين آخرين من بين رهبانها (إشعياء المقاري، وفلتاؤس المقاري)، بالتورط في واقعة قتل الأنبا “إبيفانوس” – رئيس دير “الأنبا مقار” بـ “وادي النطرون” -.

وتبرأ البابا “تواضروس” – بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية – من دير “وادي الريان”، في عام 2016 بعد أن أُثيرت أزمته مجددًا مع الحكومة المصرية، وتم القبض على أحد رهبان الدير.

وأوضح ” تواضروس” أن دير “الأنبا مكاريوس السكندري” بـ “وادي الريان” ليس ديرًا، وأن سكانه ليسوا رهبانًا، مؤكدًا مسؤوليته عن هذا الكلام.

وترجع أزمة دير “الأنبا مكاريوس”، المعروف باسم “الدير المنحوت” بـ “وادي الريان”، إلى عام 2013م، حين طلبت الدولة شقّ الطريق الدولي الذي يمر بمنتصف الدير، ووسطت الكنيسة للتعامل مع الرهبان، الذين انقسموا إلى مجموعتين؛ الأولى استجابت للمبادرة، بينما رفضت المجموعة الثانية.

شارك برأيك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الثورة اليوم وإنما تعبر عن رأي أصحابها

دوائر التأثير

شاهد ايضا
رابطة المعتقلين بالإسكندرية تدين تجريد وتعذيب السياسيين بسجن برج العرب
رابطة المعتقلين بالإسكندرية تدين تجريد وتعذيب السياسيين بسجن برج العرب
أدانت رابطة "أسر المعتقلين" بالإسكندرية الانتهاكات التي تمارس بحق المعتقلين السياسيين داخل سجن "برج العرب". وبحسب الرابطه فقد استغاث
الاشتراك في التنبيهات
اشترك في التنبيهات ليصلك كل جديد و متميز من موقع الثورة اليوم