العالم قبل أسبوع واحدلا توجد تعليقات
رغم الضغوط الأمريكية.. موسكو تعلن رسميا موعد تسليم أنقرة صواريخ إس-400
رغم الضغوط الأمريكية.. موسكو تعلن رسميا موعد تسليم أنقرة صواريخ إس-400
الكاتب: الثورة اليوم

أعلن نائب وزير الدفاع الروسي، يوري بوريسوف، اليوم الجمعة، بأن بلاده ستباشر في تزويد تركيا بمنظومة صواريخ “إس-400“، العام المقبل، وأن أنقرة ستتسلّم الصواريخ في موعدها، ويأتى ذلك رغم الضغوطات المتكررة من الجانب الأمريكي.

وقال بوريسوف، في تصريحات نشرتها وسائل إعلام روسية: “تركيا ورغم التهديدات الأمريكية لم تتراجع عن عقد شراء منظومة الدفاع الجوي الصاروخية الروسية “إس-400، وستحصل على كافة التقنيات وفقاً للعقد المبرم وفي الموعد المحدّد، عام 2019”.

وحول منظومة الدفاع الجوي الصاروخية الروسية “إس-400 أكد بوريسوف أن “هناك طلباً على تكنولوجيا الدفاع الجوي الروسية، ونحن بكل فخر نؤكّد احتلالنا المكانة الأولى في العالم في هذا المجال”. رغم الضغوط الأمريكية.. موسكو تعلن رسميا موعد تسليم أنقرة صواريخ إس-400 إس-400

كما أشار إلى أن شركة “ألماس أنتاي” الروسية لمنظومات الدفاع الجوي لديها حالياً حزمة واسعة من عقود التصدير طويلة الأمد.

وكانت الولايات المتحدة كرّرت مراراً عزمها منع عقد الدول الحليفة لها صفقات شراء منظومة “إس-400” الروسية، مهدّدة بفرض العقوبات عليها.

وفي وقت سابق، صرح مساعد وزير الخارجية الأمريكي، ويس ميتشل، أنه بعد شراء منظومة “اس-400” من روسيا الاتحادية، يمكن أن تخضع أنقرة لعقوبات بموجب “كاتسا” (قانون مواجهة أعداء أمريكا) .

ويذكر أن مجلس الشيوخ الأمريكي اعتمد مشروع قانون يمنع بيع أنقرة مقاتلات من طراز “إف – 35” وأنظمة “باتريوت” للدفاع الجوي وطوافات نقل عسكري، بسبب اعتمادها شراء أنظمة الصواريخ الروسية المضادة للطائرات “إس – 400”.

ذكرت تقارير أيضاً أن الكونجرس الأمريكي يعتزم تعليق تسليم مقاتلات F-35 لتركيا بسبب خطط أنقرة الحصول على منظومة الدفاع الجوي الروسية “إس-400”.

وتعتبر تركيا الدولة الثانية بعد الصين التي اتّفقت مع روسيا على تزويدها بهذه المنظومة، وتعهّدت السلطات التركية بأنها لن تتراجع عن الصفقة رغم الضغوط الأمريكية.

ووقعتا روسيا وتركيا في ديسمبر عام 2017 في أنقرة، اتفاقية حول قرض لتوريد أنظمة الدفاع الجوي “إس-400”، ووفقاً لبيان صادر عن أمانة صناعة الدفاع التركية، فإن أنقرة ستشتري بطاريتين من هذا النظام الجوي، سيخدمهما موظفون أتراك، كما توصل الطرفان إلى اتفاق بشأن التعاون التكنولوجي في هذا المجال، لتطوير إنتاج أنظمة الدفاع الجوي الصاروخية في تركيا، وانتقدت واشنطن وحلفاؤها من “الناتو” أنقرة بسبب هذه الصفقة مراراًَ.

شارك برأيك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الثورة اليوم وإنما تعبر عن رأي أصحابها

دوائر التأثير

شاهد ايضا
ضمن حملة لتشويهها..قطر تعلق حول رسالة مزعومة من الدوحة لمكتب "نتنياهو"
ضمن حملة لتشويهها..قطر تعلق حول رسالة مزعومة من الدوحة لمكتب “نتنياهو”
اعتبرت "دولة قطر" الشائعات التي ترددت في الآونة الأخيرة عن رسالة مزعومة قيل: إنها أُرسلت من الدوحة إلى مكتب رئيس وزراء فى حكومة الاحتلال
الاشتراك في التنبيهات
اشترك في التنبيهات ليصلك كل جديد و متميز من موقع الثورة اليوم