العالم قبل شهرينلا توجد تعليقات
شمال سوريا تنتفض فى جمعة: "لا بديل عن ثورتنا حتى إسقاط النظام"
شمال سوريا تنتفض فى جمعة: "لا بديل عن ثورتنا حتى إسقاط النظام"
الكاتب: الثورة اليوم

وكانت لجنة تحقيق تابعة للأمم المتحدة قد كشفت عن قيام قوات نظام الأسد بتهجير أكثر من مليون مدني منذ بداية العام الحالي، مشيرة إلى أن النظام استخدم خلال ذات الفترة السلاح الكيماوي ثلاث مرات في مواقع مختلفة.

وفى سياق متصل أكدت اللجنة في تقريرٍ لها الأربعاء، أن “التهجير في سوريا بلغ أعلى مستوياته منذ سبع سنوات خلال النصف الأول من العام الحالي”.

وأوضحت أنه “تم ارتكاب جرائم حرب، ونهب، واعتداءات عشوائية، واستخدام الأسلحة المحظورة من قبل قوات النظام في غالبية المحافظات التي شهدت عمليات تهجير”.

وأشارت اللجنة التي تتخذ من جنيف مقراً لها إلى أن “آلاف المدنيين النازحين يعانون من صعوبات في المواقع المكتظة بشدة، أو التي تفتقر إلى الموارد، ولا يزال العديد منهم يخضعون للاحتجاز بصورة غير قانونية من قوات النظام”.

وقالت عضو لجنة التحقيق، كارين أبو زيد، إنه “تم تشريد عشرات الآلاف من الأشخاص قسرًا في إطار ما تسمى باتفاقيات الإجلاء”، والتي اعتبرها الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية بوقت سابق أنها “اتفاقات قسرية تمت بالإجبار”.

وبيّنت اللجنة في تقريرها أن “ست هجمات رئيسية بين كانون الثاني وحزيران، أدت إلى تفاقم حالة النزوح الداخلي في محافظات حلب وشمالي حمص ودمشق وريفها ودرعا وإدلب، المهجرون تركوا منازلهم وسط ظروف معيشية مروعة”.

شارك برأيك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الثورة اليوم وإنما تعبر عن رأي أصحابها

دوائر التأثير

شاهد ايضا
بشأن ملف الخروج من الاتحاد الأوروبي.. الوزير البريطاني يتقدم باستقالته
بشأن ملف الخروج من الاتحاد الأوروبي.. الوزير البريطاني يتقدم باستقالته
تقدم وزير الدولة البريطاني لشؤون الخروج من "الاتحاد الأوروبي"، "دومينيك راب"، باستقالته ؛ بسبب رفضه دعم مسودة الاتفاق التي تم التوصل
الاشتراك في التنبيهات
اشترك في التنبيهات ليصلك كل جديد و متميز من موقع الثورة اليوم