حياة قبل أسبوعينلا توجد تعليقات
أنكر الأصوات.. كيف تتخلص من إزعاج "رنة المنبه"
أنكر الأصوات.. كيف تتخلص من إزعاج "رنة المنبه"
الكاتب: الثورة اليوم

تضبط منبهك مساءً لتستيقظ على رنته مبكراً، وأنت تشعر بالفزع حين يدق معلنًا أن موعد الاستيقاظ قد حان فربما لا تكون شخصًا كسولاً أو عاشقًا للنوم، قد تكون المشكلة فى رنة المنبه نفسها حتى لو كان يدق بصوت أغنيتك المفضلة.

صحيفة “huffpost” الأمريكية بحثت عن العلاقة بين رنة المنبه والاكتئاب، وبدورها طرحته الصحيفة على الدكتور مايكل جى ديكر خبير النوم، الذى قال إن دراسة صغيرة أجريت عام 2003 فى بريطانيا، وجدت أن استخدام بعض ساعات المنبه تشبه الفجر تشرق بلطف فى الغرفة مع اقتراب وقت الاستيقاظ زادت من مستويات الكورتيزون فى الصباح، فى تفاعل أطلقوا عليه استجابة الصحوة، فهذا الهرمون يجهز الدماغ والجسم لضغوط اليوم.أنكر الأصوات.. كيف تتخلص من إزعاج "رنة المنبه" المنبه

من هذه الدراسة يستنتج الطبيب أنه من الأفضل لتهيئة الجسم بشكل أفضل للاستيقاظ استخدام المنبهات اللطيفة التى تبدأ بصوت هادئ يزداد تدريجيًا لإيقاظك فى الموعد المحدد.

مشيرًا إلى أن الاستيقاظ على منبه مزعج يجعلك تستيقظ غاضبًا ومنزعجًا. المعلومة نفسها أكدتها دراسة أجراها المعهد الوطنى للصحة الصناعية فى الولايات المتحدة الأمريكية، حيث كشف أن الأشخاص الذين أجبروا فجأة على الاستيقاظ عانوا ارتفاعًا فى ضغط الدم ومعدل ضربات القلب أكثر من أولئك الذين استيقظوا وحدهم.

وحذرت الدراسة من أن الاستيقاظ على صوت منبه مزعج فجأة يرفع ضغط الدم فجأة ويزيد ضخ مستويات الأدرينال وتكرار هذا الأمر كل صباح لعدة أشهر يمكن أن يؤدى إلى الكثير من المشاكل مثل الإجهاد المزمن.

 وأوصت الدراسة بأن تتجنب الصوت المفاجئ للمنبه العادى وأن تختار منبهًا يوقظك بشكل تدريجى برنين لطيف يزداد ببطء لإيقاظك بطريقة أقرب للطبيعية.

شارك برأيك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الثورة اليوم وإنما تعبر عن رأي أصحابها

دوائر التأثير

شاهد ايضا
كيف تتعامل مع طفلتك إذا تعلقت عاطفيًا بزميل؟
كيف تتعامل مع طفلتك إذا تعلقت عاطفياً بزميل؟
صدمة وحيرة هي كل ما يتملك الأم والأب إذا اعترفت طفلتهم بتعلقها عاطفيًا بأحد زملائها أو أقاربها، وهو ما دفع الدكتورة "أمل رضوان" استشاري
الاشتراك في التنبيهات
اشترك في التنبيهات ليصلك كل جديد و متميز من موقع الثورة اليوم