نحو الثورة قبل أسبوع واحدلا توجد تعليقات
حبس المستشار "أحمد سليمان" وزير العدل الأسبق 15 يوماً
حبس المستشار "أحمد سليمان" وزير العدل الأسبق 15 يوماً
الكاتب: الثورة اليوم

اعتقلت قوات أمن الانقلاب، المستشار “أحمد سليمان” – وزير العدل الأسبق في الحكومة الدكتور “هشام قنديل” بعهد الرئيس “محمد مرسي” -؛ وذلك وفقاً لمعلومات أدلت بها أسرته لبعض الصحف. 

وأفادت أسرة وزير العدل بأن اعتقال “سليمان” تم من منزله بمحافظة المنيا في ساعة متأخرة من مساء أمس الثلاثاء، دون الكشف عن تفاصيل الاتهامات الموجهة إليه، برغم حالته الصحية السيئة للغاية بعد إجرائه عملية جراحية دقيقة في القلب.

ويأتي ذلك الإجراء التعسفي من قبل سلطة الانقلاب، عقب تقديم “سمير صبري” المحامي الموالي للسطة بلاغاً عاجلاً للنائب العام ولنيابة أمن الدولة العليا طوارئ ضد المستشار “أحمد سليمان”. قوات الانقلاب تعتقل المستشار "أحمد سليمان" وزير العدل بحكومة "مرسي" أحمد سليمان

وزعم البلاغ أن “سليمان” “كثير الظهور على القنوات المعادية للدولة المصرية والممولة من التنظيم الدولي للإخوان ومن قطر”.

كما ادَّعى أن “سليمان” “حرّض على الدولة المصرية وعلى عبد الفتاح السيسي”، متوعدًا ومهددًا له، ثم أخذ في استدعاء الخارج للتدخل في الشأن المصري، وتحديدًا في أحكام القضاء، ثم طالب المنظمات الحقوقية المشبوهة في الخارج وفي الدولة المعادية والمحرضة والمشككة في الدولة المصرية، بالتدخل في الشأن والسيادة المصرية.

واختتم “صبري” بلاغه مُطالباً بإصدار أمر بالقبض على المستشار “أحمد سليمان”، وعدم مغادرة البلاد، والاطلاع على الأسطوانة المدمجة المرفقة بالبلاغ، والتي تحوي مداخلة موضوع البلاغ صوتًا وصورة، وإحالته للمحاكمة الجنائية العاجلة أمام محاكم أمن الدولة العليا طوارئ.

وعقب انتشار خبر اعتقاله على مواقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك” و”تويتر”، سادت حالة من الغضب بين النشطاء والإعلاميين، حيث قال الكاتب الصحفي “وائل قنديل” على حسابه الشخصي على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”: “في زمن الحق الضائع في الوطن الضائع اعتقلوا وزير العدل”.

وكتب الصحفي “سليم عزوز” في تغريدة له: “عاجل: اعتقال المستشار أحمد سليمان وزير العدل السابق. رجل في زمن عز فيه الرجال”.

كما علق السياسي “أسامة رشدي” قائلاً: “السفاح #السيسي اعتقل صباح اليوم #المستشار_أحمد_سليمان وزير العدل في حكومة الدكتور مرسي جريمة جديدة ضد شرفاء مصر الذين يريدون تكميم افواههم والحجر عليهم لتمرير مشاريعهم الإجرامية في تغيير الدستور والتنازل عن الأرض الحرية لكل احرار وحرائر مصر المختطفين والعار على الفاشية العسكرية!!”.

ووصف الإعلامي “إسلام عقل” اعتقال وزير العد أنه بمثابة استمرار لسياسات القمع حيث كتب: “اعتقال وزير العدل السابق المستشار أحمد سليمان بسبب رفضه لسلطة العسكر قمع يستمر ووطن يختنق”.

وعلّق الإعلامي والحقوقي “هيثم أبو خليل” قائلاً: “حتى الآن لم يصدر بيان رسمي من أي دكانة من دكاكين العسكر في مصر تقول لنا أين القامة القضائية ووزير العدل السابق المستشار أحمد سليمان ٦٨ عام؟ وهل الأنباء التي تتحدث عن إعتقاله صحيحة؟ ولماذا تم إعتقاله؟! وأين القضاة مما حدث مع زميلهم؟ #ارحل_ياسيسي #النايب_العام“.

جدير بالذكر، أن “سليمان” قد شغل منصب آخر وزير عدل في فترة رئاسة “مرسي”، إذ تم تعيينه في حكومة رئيس الوزراء “هشام قنديل” في مايو 2013.

وفي مارس 2017، رفضت محكمة النقض (أعلى محكمة طعون في البلاد) الطعن المقدم منه بالعودة للعمل بمنصة القضاء مرة أخرى.

شارك برأيك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الثورة اليوم وإنما تعبر عن رأي أصحابها

دوائر التأثير

شاهد ايضا
غليان كنسي بعد قتل شرطي لقبطيين.. و"تواضروس": سنحتفل
غليان كنسي بعد قتل شرطي لقبطيين.. و”تواضروس”: سنحتفل
أصدرت النيابة العامة بيانًا اليوم السبت، بشأن حادث مقتل قبطي ونجله بجوار كنيسة نهضة القداسة الأولى بمحافظة المنيا، على يد رقيب شرطة
الاشتراك في التنبيهات
اشترك في التنبيهات ليصلك كل جديد و متميز من موقع الثورة اليوم