حتى لا تسجن.. ابتعد عن تلك السلوكيات على “واتس آب”

في محاولة لمنع استخدام تطبيق “واتس آب” المملوك لفيس بوك، في نشر المعلومات المضللة، ورسائل الكراهية، والتحريض على العنف، وضعت بعض الدول القوانين والتوصيات التى من شأنها السماح للشرطة بالقبض على المستخدمين بدعم من واتس آب، إذا كانوا يفعلون أياً مما يلى بموجب بعض قوانين تكنولوجيا المعلومات التى تفرضها بعض الدول:

– يمكن القبض على مديرى مجموعات واتس آب، لأى سلوك غير مسئول من الأعضاء الآخرين.

– الترويج والانغماس فى أى نوع من تجارة الأعضاء والدعارة على واتـس آب.حتى لا تسجن.. ابتعد عن تلك السلوكيات على "واتس آب" واتس آب

– تبادل الصور المعدلة لبعض الشخصيات المهمة عبر واتـس آب.

– مضايقة النساء عبر واتـس آب.

– تشغيل حساب على واتـس آب باستخدام اسم شخص آخر.

– إرسال رسائل الكراهية المتعلقة بأى دين أو مكان عبادة بقصد الإهانة

– نشر أخبار مزيفة أو إشاعات حول مواضيع حساسة للتحريض على العنف أو أعمال الشغب

– ترويج وبيع المواد المحظورة والمخدرات عبر تطبيق واتـس آب.

– إرسال مقاطع فيديو لأشخاص تم تصويرهم بطريقة غير قانونية على واتـس آب.

– نشر محتوى إباحى أو مواد فاحشة على واتـس آب.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق