قوات الأمن تعتقل المهندس المعماري”إبراهيم عز الدين” وتخفيه قسريًا

ألقت قوات أمن الانقلاب القبض على المدون والمهندس المعماري “إبراهيم عز الدين” مساء أول أمس من أمام بيته في المقطم ،وتم إخفاءه قسريًا، حيث لم يتم العثور عليه في قسم شرطة المقطم حتى الآن. قوات الأمن تعتقل المهندس المعماري"إبراهيم عز الدين" وتخفيه قسريًا إبراهيم عز الدين

وقامت والدة المهندس والباحث العمراني بإرسال تلغرافات للنائب العام، لإثبات واقعة الاعتقال ولتجنب تلفيق التهم التي ربما قد توجهها له نيابة الانقلاب بعد تاريخ القبض عليه.

وأوضحت والدة المهندس المعتقل في التلغراف، أن نجلها تم القبض عليه الساعة 11 مساء الثلاثاء الموافق 11 يونيو، من الشارع الذي يقيم فيه بحي “المقطم”، وعند الذهاب لقسم شرطة المقطم، لم يتم العثور عليه أو معرفة أي معلومات عنه.

وجاء اعتقال المهندس “إبراهيم عز الدين” عقب انتقاده ، لسياسات الدولة العمرانية، وطريقة إدارتها لملف العشوائيات، فضلاً عن موقفه من العاصمة الإدارية الجديدة وجدواها، ورأيه فيما يخص ملف مثلث ماسبيرو وجزيرة الوراق.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق