“عملاء” يمدونها بالمعلومات.. “إسرائيل” تعترف بقصف أهداف داخل مصر!

كشفت وسائل إعلام الاحتلال الصهيوني نقلاً عن مصدر عسكري، أن الجيش “الإسرائيلي” قصف في الأيام الماضية شاحنات وأهداف داخل مصر.

ووفقاً لقناة “i24news” التابعة للاحتلال “الإسـرائيلي” أن سلاح الجو “الإسرائيلي” هو مَن يقف خلف تلك العمليات، وأن استهدافها تم بعد الحصول على معلومات استخبارية يأتي معظمها من داخل سيناء عبر بعض المتعاونين مع جهاز المخابرات “الإسـرائيلية”.

ولفتت المصادر التي نقلت عنها القناة أن تلك العمليات متواصلة منذ نوفمبر الماضي حتى نهاية شهر مايو 2019، حيث أغار سلاح الجو “الإسرائيلي” على 3 أهداف، وأن إحدى الغارات نُفّذت في منتصف مارس الماضي، واستهدفت شاحنة كانت تحمل شحنة صواريخ إيرانية قادمة لـ “الجهاد الإسلامي”."عملاء" يمدونها بالمعلومات.. "إسرائيل" تعترف بقصف أهداف داخل مصر! إسرائيل

وذكرت القناة في تقرير مُطوَّل أن “إسـرائيل” تقود عملية واسعة في سيناء عبر عدد من المتعاونين مع جهاز المخابرات؛ لمنع وصول أي أسلحة للمقاومة الفلسطينية، وكذلك لمنع نقل أي أموال يتم تهريبها عبر بعض الأشخاص في سيناء لصالح المنظمات بغزة مقابل مبالغ مالية.

وأكدت القناة تعاون نظام “عبد الفتاح السيسي” مع “إسـرائيل”، بصادرة أموال كان سيتم تهريبها عبر الأنفاق، مُبيّنةً أن “إسرائيل” تُنفّذ عمليات في بعض الأحيان في دول عربية يمر بها خط تهريب الأسلحة والصواريخ مثل: السودان، وربما ليبيا، وحتى عبر البحر الأحمر؛ لمنع نقل الأسلحة من هناك لدول قريبة.

وأوضحت القناة أن إحدى الشاحنات محملة بصواريخ وأسلحة ومواد شديدة الانفجار تُستخدم في تصنيع عبوات ناسفة، كانت في طريقها إلى غزة بعد أن تم نقلها عبر ليبيا من خلال تجار أسلحة، إلا أنها تعرَّضت للقصف.

وقال سكان من الشريط الحدودي لـ “رفح” جنوب قطاع غزة مع سيناء: إنهم يشاهدون عدة مرات طائرات إسـرائيلية “تهاجم أهدافاً داخل سيناء دون معرفة تلك الأهداف”، حسبما نقلته قناة “i24news”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق