نيابة أمن الدولة تحبس أدمن صفحة “أنا آسف ياريس” بتهمة نشر أخبار كاذبة

‏قررت نيابة أمن الدولة بمصر حبس كريم حسين مدير صفحة “آسف يا ريس“، والتي تدعم الرئيس المخلوع حسني مبارك 15 يومًا على ذمة التحقيقات.

و يواجه “حسين” اتهامات منسوبة له بنشر أخبار كاذبة من شأنها الإضرار بمصالح البلاد من خلال شبكة المعلومات الدولية “الإنترنت” والانضمام لجماعة أنشئت خلافا لأحكام القانون تعمل على منع مؤسسات الدولة من مباشرة عملها.

نيابة امن الدولة تحبس ادمن صفحة "انا اسف ياريس" بتهمة نشر اخبار كاذبة ريس
حبس أدمن صفحة “أنا آسف ياريس” بتهمة نشر أخبار كاذبة

وألقت قوات الأمن الوطني القبض على “حسين” من منزله الاثنين الماضي و قامت بمصادرة الأجهزة المحمولة وأجهزة الكومبيوتر الخاصة به وبعض الأوراق.

وتم القبض علي “حسين” بعد نشره فيديو للرئيس المخلوع “حسني مبارك” يقول فيه أنه: “لايستطيع رفع الدعم عن المواطنين لأن الأسعار هاتغلى، والمواطن الغلبان لا هايلاقي يأكل أو يلبس أو يتعلم” .

وجاء نشر الفيديو بعد قرارات حكومة الانقلاب برفع أسعار الوقود بنسبة 30٪ مما أدي إلي ارتفاع أسعار المواصلات والخدمات والسلع الغذائية بالتبعية.

جدير بالذكر أن “حسين” يعتبر من المقربين من عائلة مبارك ففي مارس 2016، زار “كريم حسين” الرئيس السابق “حسني مبارك”، في المستشفى خلال فترة مرضه.

وكان يقوم بنشر صور له مع المخلوع “حسني مبارك” وأبنائه “جمال” و”علاء” وفي حفل زفاف “حسين”كان “جمال مبارك” هو أحد المدعوين مما يدلل علي مدي قرب العلاقة بينهم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق