ترامب يهدد: سأقوم بتدمير اقتصاد تركيا كاملاً إذا قامت بفعل خارج الحدود

هدد الرئيس الأمريكي “دونالد ترامب” في تغريدات له عبر موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”، أمس الإثنين،  بـ”تدمير الاقتصاد التركي“، في حال قامت أنقرة بـ”أي فعل خارج الحدود” وفق وصفه.

وقال ترامب في تغريدة عبر حسابه بـ”تويتر”: “كما ذكرت بقوة من قبل وأعيد أيضا، إذا فعلت “تركـيا” أي أمر أعتبره بحكمتي العظيمة التي لا مثيل لها خارج الحدود، فسوف أقوم بتدمير اقتصاد تركـيا وإزالته بالكامل (ولقد فعلت هذا الأمر من قبل)، عليهم والأوروبيين الانتباه”.

وفي تغريدة ثانية قال “ترامب”: “مقاتلو داعش الذين تم أسرهم مع عائلاتهم، لقد فعلت الولايات المتحدة أكثر مما يتوقعه أي شخص بما في ذلك السيطرة على 100 بالمئة من مناطق الخلافة، لقد حان الوقت للآخرين في المنطقة ممن يتمتعون بثروات ببعض الثروات الكبيرة لحماية أراضيهم.. الولايات المتحدة عظيمة”.

وفي السياق ذاته، قال مسؤول كبير بالخارجية الأمريكية: إن بلاده، “سحبت عددا صغيرا من القوات الأمامية” المنتشرة في شمال غرب سوريا.

الرئيس الأمريكي واجه ضغوطاً من جانب الكونجرس وجهات في إدارته بشأن قراره سحب القوات الأمريكية من الحدود السورية التركية.ترامب يهدد: سأقوم بتدمير اقتصاد تركيا كاملاً إذا قامت بفعل خارج الحدود تركي

وقد صرح المتحدث باسم وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاجون) “جوناثان هوفمان” في بيان إن: “واشنطن لا تؤيد عملية تركية في شمال سوريا ولن تدعمها”.

وأضاف أن “وزارة الدفاع” أوضحت لتركيا، مثلما فعل الرئيس، أننا لا نؤيد أي عملية تركية في شمال سوريا، القوات المسلحة الأمريكية لن تدعم أي عملية من هذا النوع أو تشارك فيها”.

وحذر البنتاجون من: “العواقب المزعزعة للاستقرار” لمثل هذه العملية “بالنسبة لتركيا والمنطقة وخارجها”.

وفيه سياق آخر أكد مسؤول كبير بالخارجية الأمريكية للصحفيين أن بلاده لا تؤيد العملية التركية المزمعة في شمال سوريا “بأي شكل من الأشكال”.

المسؤول أوضح أن واشنطن سحبت عددا صغيرا من الجنود، وأنها ما زالت تسيطر على المجال الجوي فوق شمال شرق سوريا.

وأضاف أن: “ما نقوم به هو سحب بضعة جنود منتشرين على الحدود. انه عدد صغير للغاية على مسافة محدودة جداً، عدا ذلك، لم يتغير وضعنا العسكري في شمال شرق سوريا، ووصف العملية العسكرية التركية بأنها “فكرة في غاية السوء”، مشيراً إلى أنها لن تجعل المنطقة أكثر أماناً من تهديدات تنظيم الدولة”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق