الأسطورة “محمد أبو تريكة”: “لا أكره سوى الشيطان والكيان الصهيوني”

قال “محمد أبو تريكة” لاعب فريق الكرة الأسبق بالنادي “الأهلي”، أن أكثر ما يكرهه في حياته هو الشيطان والكيان الصهيوني. 

وأضاف “أبو تريكة”، من خلال تصريحات إعلامية لوسائل الإعلام الأردنية، بعد وصوله العاصمة “عماّن”، للمشاركة في مهرجان اعتزال النجم الفلسطيني السابق “فادي لافي“.

وفي حديثه مع برنامج “إكسترا تايم” عبر فضائية “رؤيا” الأردنية، سُئل محلل قنوات “be IN” عن سر تعلق الجماهير به، رغم اعتزاله اللعبة منذ عام 2013، فأجاب قائلاً: “كلما كنت بسيطاً ستصل للناس أسرع”.

لافتاً إلى أن: “ما يخرج من القلب يذهب إلى القلب”. الأسطوره محمد أبو تريكة: لا أكره سوى الشيطان والكيان الصهيوني أبو تريكة

وأضاف: “بالمصري اللي في قلبي على لساني، لا أكره أحداً. كرهي لاثنين فقط، الكيان الصهيوني والشياطين، أما غير ذلك، فلا يوجد في قلبي ضغينة لأحد”.

كما تحدث عن حنينه واشتياقه لبلاده بوجه عام والنادي “الأهلي” على وجه الخصوص، قائلاً:  ”أشتاق إلى الفرحة بعد الأهداف وأفتقد شعور سعادة الجماهير، هدفي أمام الصفاقسي عام 2006 بنهائي أفريقيا هو الأغلى في مسيرتي، تلك اللحظة هي الأفضل في حياتي، أفتقد جمهور الأهلي لأن له طقوسا خاصة عندما يحب لاعبا، أفتقد أيضا النادي الأهلي وملعب مختار التتش”.

وفي مقابلة أخرى مع صحيفة “الملاعب” الأردنية، رفض تريكة الحديث عن مقارنته بمواطنه العالمي “محمد صلاح“، بقوله “لا يُقارن بأي لاعب آخر، “صلاح” صنع تاريخاً كبيراً من الصعب الوصول إليه، تجاوز الحدود المحلية والعربية وأصبح ماركة عالمية وهرماً متحركاً، يتبقى أمامه عدة سنوات لإضافة المزيد من الإنجازات إلى مسيرته”.

وكان “أبو تريكة” قد اعتزل كرة القدم عام 2013، بعد تحقيقه للعديد من البطولات مع “الأهلي” و”منتخب مصر” الأول.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق