فضائح الانقلاب.. “الجزيرة” تبث صوراً مسربة لفيلا “السيسي” بـ”المعمورة”

نشرت قناة “الجزيرة مباشر” مقطع فيديو من أحد القصور الضخمة التي شُيّدت من أجل قائد الانقلاب العسكري “عبد الفتاح السيسي”، والذي طالبت مظاهرات مؤخراً بإسقاطه على خلفية تهم فساد.
وقالت “الجزيرة”: إن الصور الجوية لفيلا “المعمورة” بمحافظة الإسكندرية المصرية، على الساحل الشمالي، التي تظهر البناء الرئيسي للفيلا التي جرى إنشاؤها منتصف عام 2017 على مساحة تُقدّر بنحو 2000 متر مربع.
ويُحيط بالفيلا حدائق مُلحقة في فنائه، ومظلات ضخمة، إضافة إلى مرسى للمراكب واليخوت داخل البحر، حيث جرى اقتطاع جزء كبير من الشاطئ، وإلحاقه بالفيلا.

وأثار مقطع الفيديو ردود أفعال غاضبة على مواقع التواصل الاجتماعي، خاصة وأنها ليست المرة الأولى التي يُكشَف فيها عن حالة الترف والفساد التي يعيش فيها نظام الانقلاب.

فكتب “فرج”: “طبعاً كله ذلك عشان انتصار !”.

وسخر “سامح”: “احنا كشعب سعداء جدااااااا جدااااااا. ولو احتاج عشرة قصور اخري هنتبرع له برواتبنا….. اوعي يكون حبنا له مزعلكم”.

وتفاعل “وسيم”: “حسبنا الله ونعم الوكيل .القصور دي من دمنا انا بفكر أرجع الملك فاروق يمسك تاني”.

وأضاف “احمد الغساني”: “اللهم أهلك السيسي وكل من سانده على ظلمه وكل ظالم تسلط على رقاب المسلمين”.

وكان الإعلامي المصري “عبد الله الشريف” قد نشر في سبتمبر الماضي مقاطع مُصوّرة من أحد القصور قال إنه حصل عليها عن طريق ضابط أمن من داخل القصر، أرسلها له عبر تطبيق “واتساب”.

فضائح الانقلاب.. "الجزيرة" تبث صوراً مسربة لفيلا "السيسي" بـ"المعمورة" السيسي

وتُظهر الفيديوهات مجموعة قصور وفيلات مبنية مقابل شطّ بحري، على مساحة واسعة جداً، ويبدو عليها علامات البذخ المرتفعة للغاية.

وقال “الشريف”: إن الصور تكشف وجود قصور ضخمة تضم 5 فيلات للسيسي وعائلته”، مضيفاً أن وراءها فيلتين اثنتين لشخصيتين عربيتين، ولفت إلى أن بناءهما على نفقة الدولة.

وكشف الضابط، أن هذه القصور ممتدة على مساحات شاسعة، وبداخلها مساحات خضراء، وقال: إنها تُبنى على حساب الدولة.

وتحدَّث الضابط عن أن اثنتين من الفيلات التي تُبنَى تتبعان لولي عهد أبو ظبي “محمد بن زايد”، وولي العهد السعودي الأمير “محمد بن سلمان”.
يشار إلى أن السعودية والإمارات هما اللتان دعمتا الانقلاب العسكري في مصر عام 2013، وضخّتا مليارات الدولارات في جيوب قادة العسكر لشراء ولاءاتهم.
وفي وقت سابق تحدّث الفنان والمقاول المصري “محمد علي” في مقاطع مُصوّرة عن فساد “السيسي” وقيادات جيشه، مثل بناء قصور رئاسية باهظة التكاليف وفيلات في قرية “مراسي” بالساحل الشمالي على مساحة 5 آلاف متر.
كما كشفت صور للأقمار الصناعية نشرتها قناة “الجزيرة مباشر”، ضخامة أحد قصور “السيسي” الجديدة، بالعاصمة الإدارية الجديدة، والذي تقدَّر مساحته بـ50 ألف متر مربع تقريباً، أي ما يعادل عشرة أضعاف مساحة البيت الأبيض في واشنطن، والذي تبلغ مساحته 5 آلاف متر مربع فقط.

وتصل مساحة الموقع العام لقصر “السيسي” الرئاسي والمحاط بسور خارجي إلى مليونين و370 ألف متر مربع، يُضاف إليها 180 ألف متر مربع مساحة خارجية خُصّصت كحرم طريق للمدخل الرئيس الشرفي للقصر.
وبلغت تكلفة الطابق الواحد في القصر الجديد نحو مليار و250 مليون جنيه على الأقل (الدولار= 16.42 جنيهاً مصرياً).
وأعلنت الحكومة قرب الانتهاء من بناء قصرين رئاسيين جديدين، أحدهما ستتخذه السلطة مقراً شتوياً بالعاصمة الإدارية والآخر صيفياً في مدينة “العَلَمين” الجديدة غربي الإسكندرية.
وكان “السيسي” قد ردَّ على فيديوهات “محمد علي” خلال مؤتمر الشباب الثامن الذي عُقد في 14 سبتمبر الماضي، بالقول: “آه أمال إيه، أنا عامل قصور رئاسية، وهعمل تاني.. أنتم هاتخوفوني، ولا إيه، أنا أعمل وأعمل، لكن مش باسمي، ما فيش حاجة باسمي، ده باسم مصر… هو مش هايبقى موجود في مصر غير قصور محمد علي ولا إيه”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق