“ترامب”: “البغدادي” فجر نفسه.. و نشكر الدول التي ساعدتنا

أعلن الرئيس الأمريكي “دونالد ترامب”، اليوم الأحد، عن تفاصيل مقتل زعيم تنظيم الدولة “أبو بكر البغدادي”، خلال عملية للقوات الخاصة الأمريكية، و مساعدة كلا من تركيا و العراق و روسيا لتسهيل العملية.

"ترامب": "البغدادي" فجر نفسه.. و نشكر الدول التي ساعدتنا ترامب

وقال “ترامب” في كلمة له: أن “البغدادي” فجر نفسه بعد أن فر من القوات الأمريكية إلى أحد الأنفاق وهو “يبكي”، وقد أسفر تفجيره للحزام الناسف الذي كان يرتديه عن مقتل 3 من أطفاله، وأن اختبارات الحمض النووي أجريت على جثة البغدادي في موقع العملية، و تأكدنا من هويته.

وكشف الرئيس الأمريكي تفاصيل عملية مطاردة زعيم داعش، لافتا إلى أن العملية كانت “سرية للغاية” وكشف أن تعقب البغدادي استغرق عدة أسابيع.

وتطرق “ترامب” إلى دور بعض الدول في مساعدة أمريكا في هذه العملية، إذ أشار إلى أن روسيا سمحت للمقاتلات الأمريكية بالتحليق في مناطق سيطرتها واصفا موسكو بـ”الرائعة”، كما أشار إلى أن سوريا سمحت له بالتحليق فوق أراضيها أيضا.

و أكد الرئيس الأمريكي أن المقاتلين الأكراد زودوا قواته بمعلومات “حيوية” في حين سمحت تركيا لواشنطن بالتحليق فوق أراضيها، موجها شكره لتركيا وروسيا والأكراد وسوريا والعراق.

وقال “ترامب” أنهم بدأوا تحضير عملية قتل “البغدادي” منذ أسبوعين، مضيفا أنه شاهد العملية من غرفة تسمى “Situation room” برفقة عدد من القادة العسكريين الأمريكيين ووصف الأمر بـ”الفيلم الرائع”، رغم أن العملية كانت خطيرة في بعض الأحيان.

وشدد الرئيس الأمريكي على أن البغدادي قُتل وهو “يبكي ويصرخ” واصفا إياه بـ”الكلب الجبان”، و أن “هناك الكثير من القتلى في موقع العملية ولكن تم نقل بعض الأشخاص قبل العملية لحمايتهم”.

و صرح أن “النفط في سوريا غذى تنظيم الدولة وعملياته ويجب أن نأخذ حصتنا الآن وسأعقد صفقة مع شركة عالمية”، و أضاف: ” انتهى دورنا وسنغادر شمال سوريا لكن سنبقي بعض قواتنا لحماية آبار النفط”.

و الجدير بالذكر أن الرئيس الأميركي “دونالد ترامب”، غرد مساء السبت، على حسابه على موقع التواصل الإجتماعي تويتر قائلا: “إن شيئا كبيرا حدث للتو”.
ولم يوضح ترامب في تغريدته أي تفاصيل تتعلق بـ“الشيء الكبير” الذي حدث، لكن التغريدة لقيت تفاعلا كبيرا من مستخدمي تويتر الذين يتابعون حساب الرئيس.

وقالت وسائل إعلام أميركية ومراسلون يعملون في البيت الأبيض إن القوات الأميركية نفذت عمليات خاصة وغارات أحد أهدافها كان زعيم تنظيم داعش أبو بكر البغدادي.

في 29 يونيو 2014، أعلن تنظيم الدولة في العراق والشام قيام ما وصفها بـ “دولة الخلافة” وتنصيب أبو بكر البغدادي زعيمًا لها، و في وقت سابق، أُعلن ثماني مرات مقتل البغدادي خلال السنوات الماضية، و لكن كان يظهر عقبهم التنظيم نافي الخبر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق