ماذا تفعل إذا انقطع نفسك أثناء النوم؟

انقطاع النفس النومي هو اضطراب نومي شائع يتوقف فيه التنفس ويبدأ من جديد مرارًا وتكرارًا أثناء النوم. تتضمن الأعراض النوم خلال النهار والشخير المرتفع والنوم غير المريح.

يمكن للتوقف المؤقت غير الإرادي للتنفس أن يكون نتيجة انسداد في مجرى التنفس أو إشارة لمشكلة في الدماغ. إن معظم الأشخاص الذين يعانون من هذه المشكلة يكون السبب هو انسداد في إحدى المجاري التنفسية، وهو ما يسمى انقطاع النفس النومي الانسدادي، بينما يُعرف انقطاع النفس النـومي الناجم عن مشكلة في الإرسال للدماغ، بانقطاع النفس النـومي المركزي.

ماذا تفعل إذا انقطع نفسك أثناء النوم؟ نوميتوقف الشخص عن التنفس أثناء النـوم في انقطاع النفس النـومي بشكل متكرر دون أن يدري؛ وحالما تنفتح الطرق الهوائية أو حالما تصل الإشارة إلى الدماغ؛ قد يقوم الشخص بالشخير، أو يأخذ نفسًا عميقًا، أو يستيقظ بشكل كامل وهو يلهث أو يختنق.

يمكن أن يؤدي انقطاع النفس النـومي غير المعالج إلى مضاعفات صحيّة خطيرة، مثل الأمراض القلبية والاكتئاب. قد يشعر الشخص بنعاس خلال النهار؛ ما يرفع احتمال وقوع الحوادث أثناء القيادة أو العمل.

حوالي 1 إلى 5 بالغين لديهم أعراض طفيفة لانقطاع النفس النـومي الانسدادي، بينما 1 إلى 15 لديهم أعراض متوسطة أو شديدة.

ما يُقارب 18 مليون مواطن أمريكي يعانون من هذه الحالة، ولكن لم يشخص ويعالج سوى 20% فقط.

يزداد لدى النساء في سن انقطاع الطمث أو بعده خطر انقطاع النفس النـومي الانسدادي.

رغم أن انقطاع النفس النـومي أكثر شيوعًا في سن الـ 50 وما بعده، لكن يمكن أن يحدث في جميع الأعمار بل وعند الأطفال.
يُعد انقطاع النفس النـومي سببًا مستقلًّا لارتفاع ضغط الدم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق