كسر في القضبان بين محطتي “بشتيل” و”إمبابة” يوقف حركة قطارات خط المناشي

تسبب كسر في قضبان السكة الحديد بين محطتي “بشتيل” و”إمبابة” بالجيزة في شل حركة القطارات على خط المناشي (القاهرة – ايتاى البارود)، حيث تم حجز القطارات لحين الإصلاح، وسط حالة من الغضب بين المواطنين. 

كسر في القضبان بين محطتي "بشتيل" و"إمبابة" يوقف حركة قطارات خط المناشي

وقالت مصادر مسئولة في تصريحات صحفية، إنه تم حجز القطارات بطول الخط المفرد، وجاري إصلاح القضبان لاستئناف حركة القطارات.
وتداول نشطاء صورا تظهر تكدس المواطنين على جوانب الطرقات والسكة الحديد في محاولة للبحث عن وسيلة أخرى تقلهم.
وبخلاف واقعة كسر القطبان وشلل حركة القطارات، يشهد خط المناشي حوادث كثير ما بين خروج قطارات على القضبان وسقوط مواطنين بسبب الزحام والدفع، ففي نهاية نوفمبر الماضي أصيب شاب نتيجة سقوطه من أحد قطـارات الركاب بخط المناشي، في مركز كوم حمادة بالبحيرة.
كما لقى محام مقيم بإحدى قرى مركز كوم حمادة بمحافظة البحيرة، في أكتوبر الماضي مصرعه، إثر سقوطه من قطار المناشي “القاهرة – إيتاي البارود”، بالقرب من قرية صفط العنب التابعة لمركز كوم حمادة.

كسر في القضبان بين محطتي "بشتيل" و"إمبابة" يوقف حركة قطارات خط المناشيوفي أغسطس الماضي توقف حركة المرور والقطـارات، بسبب إنقلاب قطار مكون من 16 عربة محمل بوقود الطائرات في محطة الاتحاد القريبة من محافظة القاهرة،
وكانت وزارة النقل قد نشرت، العام الماضي، قائمة القطـارات الملغاة من الخطوط الفرعية والضواحي، بسبب أعمال الصيانة والإصلاح للجرارات والعربات، وتشمل 33 قطارا مطورا، وسبعة قطـارات مميزة.
وكانت النشرة السنوية لحوادث القطـارات والسيارات، التي أصدرها الجهاز المركزي للإحصاء،في 14 أبريل الماضي، قد كشفت عن ارتفاع عدد حوادث القطـارات إلى 2044 حادثة، خلال عام 2018، مقابل 1793 حادثة خلال 2017، بارتفاع بلغت نسبته 14%.
واشار تقرير صادر عن الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء إلى أن حوادث القطـارات في مصر، خلال الفترة الممتدة بين عامي 2003 و2017، بلغت نحو 16.174 ألف حادثة، وكان عام 2017 الأكثر في عدد الحوادث بنسبة 1657 حادثا.
يُشار إلى أنّ مصر لديها 28 خط سكة حديد، يبلغ طولها نحو 9750 كيلو مترا، تمتد إلى 760 محطة ركاب، تغطي جميع أنحاء جمهورية مصر العربية، يسير عليها ما يزيد على 1800 قطار.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق