بعد إخلاء سبيله.. ضم “محمد القصاص” لقضية جديدة ونشطاء: “جبنا آخرنا”

أثار قرار نيابة أمن الدولة العليا ضم نائب رئيس حزب مصر القوية “محمد القصاص” إلى القضية رقم 918 لعام 2019، بزعم عقد اجتماعات سرية داخل السجن غضب الحقوقين والنشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي.

وحسبما أفاد المحامي والحقوقي “خالد علي” في تدوينة له عبر حسابه الرسمي على “فيس بوك”، فمن المحتمل أن يتم التحقيق مع “القصاص” الأحد المقبل.

شوفنا محمد القصاص، والتحقيق معه تأجل ليوم الأحد القادم، والقضية الجديدة برقم ٩١٨ لسنة ٢٠١٩ حصر أمن دولة، بزعم إنه بيعمل…

Gepostet von Khaled Ali am Donnerstag, 12. Dezember 2019

وعلق المحامي “طارق حسين” ” يعني اية فجر في الخصوصة وبلطجة و عبث بالقانون، يعني محمد القصاص نائب رئيس حزب مصر القوية ، يخلي سبيلة من نيابة امن الدولة بعد 22 شهر من الحبس الاحتياطي ، و قبل ما ينفذ القرار يتعرض النهاردة علي نيابة امن الدولة علي ذمة قضية جديدة . #الحرية_لمحمد_القصاص“.

وقالت الناشطة السياسية “منى سيف” ” مافيش كلام يتقال والله #الحرية_لمحمد_القصـاص #جبنا_اخرنا“.

واضاف الناشط السياسي “عبدالرحمن فارس” ” محمد القصاص نزل على ذمة (القضية رقم 918 لسنة 2019 حصر أمن دولة عليا)، وتهمته: “عقد اجتماعات داخل السجن” على الرغم من أننا ومعنا الدولة وكافة الأجهزة الأمنية، وكافة الجهات النيابية والقضائية، نعلم أن القصـاص محبوس انفراديا منذ 22 شهرا في سجن شديد الحراسة2. #الحرية_لمحمد_القصاص“.

واردف الاعلامي الحقوقي “هيثم أبوخليل” “تلفيق قضية جديدة لمحمد القصـاص ليس الغرض منها محاولة إحباطه وإحباط من تكرر معهم هذا الجرم الحقير وكسر إرادتهم وفقط ولكنها أيضاً رسالة من الداخلية إلي القضاء الشامخ مفادها: قراراتكم وأحكامكم مناديل كلينكس ليس لها سوي إستخدام واحد! #الحريه_لمحمد_القصاص “.

وقال المحامي “محمد حافظ” “الله غالب يا قصاص في تعدى صارخ على سلطات النيابة في إخلاء السبيل، قطاع الأمن الوطني يضرب قرارات النيابة بعرض الحائط ف إلتفاف واضح وصريح على قرار إخلاء سبيل محمد القصـاص، تم عمل محضر تحريات وعرضه على ذمة قضية جديدة. #الحرية_لمحمد_القصاص“.

واستنكر “سامح البرقي ” “لا يوجد ما يقال لزوجته إيمان البدينى ولا لأولاده بعدما عاشو فرحة أقل من الأسبوع في انتظار خروجه لهم بالسلامة بعد سنتين في الحبس الإنفرادي. #الحرية_لمحمد_القصاص و #الخزي_لأولاد_الكلب_العسكر“.

واوضح “خالد عواد” “نزيف الأعمار و الأحلام عرض مستمر فى سجون السيسى #الحرية_لمحمد_القصاص #الحرية_للمعتقلين #الحرية_لمصر “.

وكانت قوات أمن الانقلاب قد ألقت القبض على “محمد القصـاص” في فبراير 2018، بعد دعوته إلى مقاطعة الانتخابات الرئاسية الأخيرة، العام الماضي، والتي فاز بها قائد الانقلاب العسكري “عبدالفتاح السيسي“.بعد إخلاء سبيله.. ضم "محمد القصاص" لقضية جديدة ونشطاء: "جبنا آخرنا"  القصاص

ومنذ توقيفه تصدر النيابة قرارات بحبسه احتياطيًا بتهم نفى صحتها بينها “نشر شائعات والانضمام لجماعة على خلاف القانون”ويقبع “القصاص” في سجن “العقرب” شديد الحراسة، سيء السمعة.

وكانت منظمة “العفو الدولية” قد أعربت عن قلقها إزاء توقيف “القصاص”، وهو أحد أبرز شباب ثورة يناير 2011.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق