تأهب بسفارات “إسرائيل” حول العالم تحسباً للانتقام من مقتل “سليماني”

أعلن الاحتلال “الإسرائيلي”، رفع التأهب في سفاراته وقنصلياته حول العالم، إلى مستوى واحد قبل المستوى الأعلى؛ تحسباً لهجمات انتقامية لمقتل قائد “فيلق القدس” في الحرس الثوري الإيراني، “قاسم سليماني”، وذلك تزامناً مع تشييع جثمان “سليماني” بالملايين والهتاف ضد أمريكا و”إسرائيل”.
وقالت صحيفة “إسرائيل اليوم” في عددها الصادر، اليوم الإثنين: “تم رفع حالة التأهب في السفارات والقنصليات الإسرائيلية في العالم إلى مستوى واحد، قبل المستوى الأعلى”.
وأضافت “تم الطلب من الدبلوماسيين الإسرائيليين، توخّي أقصى درجات الحذر في جميع خطواتهم”.
وكان من المقرر أن يجتمع المجلس الوزاري المصغر للشؤون الأمنية والسياسية “الكابينت”، الأحد، ولكنه أرجأ الاجتماع إلى الإثنين.
وقالت الصحيفة: “سيجتمع الكابينت اليوم؛ لبحث العواقب المحتملة لاغتيال سليماني”، مضيفةً “ما زال نتنياهو يتوقّع من وزراء الحكومة، عدم الحديث إلى وسائل الإعلام عن تصفية سليماني”.

تأهب بسفارات "إسرائيل" حول العالم تحسباً للانتقام من مقتل "سليماني" إسرائيل

ولكن “نتنياهو” أعاد في أكثر من مناسبة منذ اغتيال الولايات المتحدة الأمريكية لـ”سليماني”، التأكيد على وقوف دولته إلى جانب الرئيس الأمريكي “دونالد ترامب”، والإشارة إلى دور “سليماني” في “قتل أمريكيين”.
وفي سياق متصل، أشارت الصحيفة، إلى وجود حالة من الترقب، على الحدود مع غزة والحدود الشمالية مع سوريا ولبنان؛ خشية تنفيذ هجمات من خلالها.
وعلى صعيد آخر، احتشدت جموع غفيرة من المُشيّعين صباح اليوم، في جنازة كبيرة قرب جامعة “طهران”، بحضور مرشد الجمهورية الإيرانية “علي خامنئي” والرئيس “حسن روحاني” ورئيس البرلمان “علي لاريجاني”، وذلك بعد تشييع جثمان “سليماني” في كل من “الأهواز” و”مشهد” قبيل نقله إلى العاصمة.
وصلّى “خامنئي” صلاة الجنازة على جثمان “سليماني” ومرافقيه، في حين لوّحت الحشود المحيطة بالجامعة والممتدة على مسافة كيلومترات بأعلام حمراء، وهتفت: “الموت لأمريكا” و“الموت لإسرائيل”.
في غضون ذلك، نقلت الإذاعة الرسمية لدولة إيران، عن القائد الجديد لـ “فيلق القدس” “إسماعيل قآني” قوله قبيل تشييع “سليماني”: “نتعهّد بمواصلة مسيرة الشهيد سليماني بالقوة نفسها.. والعزاء الوحيد لنا سيكون طرد أمريكا من المنطقة”.
على صعيد آخر، وبالرغم من أن الكيان الصهيوني لم يكشف يوماً ما إذا كان يمتلك بالفعل أسلحة نووية أم لا، في وقت تُشير بعض التقارير الغربية إلى ذلك، يبدو أن رئيس الوزراء الصهيوني “بنيامين نتنياهو” أكد نيّة بلاده التحوّل إلى قوة نووية، في زلة لسان خلال اجتماع حكومته، أمس الأحد، مما يدعو للقلق حول خطواتهم الفترة القادمة وسط هذا التوتر السائد في المنطقة.
وكانت وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاجون) قد أعلنت في بيان، الجمعة الماضية، أنها استهدفت “سليماني”، في غارة في “بغداد”، بناء على توجيهات الرئيس الأمريكي “دونالد ترامب”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق