للذكور والإناث.. كيف تتأكد أن مرحلة البلوغ تمر بشكل سليم؟

تبدأ علامات البلوغ الأولى بالظهور في بدايات سن المراهقة وتشمل هذه العلامات تغيُّرات من حيث الحجم والشكل والبنية، بالإضافة إلى تغيُّرات نفسية واجتماعية، تؤدّي جميعها في النهاية إلى وصول الشخص لمرحلة النضوج الجنسي ليصبح بذلك قادرًا على التكاثر والإنجاب، وينمو الأطفال بسرعة في بداية البلوغ ليتوقفوا عن النمو في نهايته.

يُطلِق الدماغ إشارات هرمونية لِتُنذر الجسم بأنّه حان الوقت للبلوغ ليبدأ، هذه الإشارات تتوجّه للمبيضين عند الأنثى والخصيتين عند الذكر وبالمقابل تفرز هذه الأعضاء عدد من الهرمونات لتُنبِّه وتُحَفِّز نمو أعضاء ومكونات مختلفة من الجسم بما فيها الأعضاء التناسلية، كالثديين وتوزُّع الدهون عند الإناث، والشعر وكيفية توزّعه في الجسم، أو البشرة والعضلات والعظام، كما تؤثِّر على الدماغ أيضًا.

الهرمونات الذكرية والأنثوية عند البلوغللذكور والإناث.. كيف تتأكد أن مرحلة البلوغ تمر بشكل سليم؟ البلوغ

يختلف البلوغ ومراحله بين الجنسين في جوانب عديدة، وبشكل عام، يبدأ البلوغ عند الإناث قبل سنة أو سنتين من الذكور وينتهي بشكل أسرع.

بحيث يبلغ الإناث الطول المتوقع ويصبحن قادرات على الإنجاب بعد 4 سنوات تقريبًا من ظهور علامات البلوغ الجسدية الأولى في حين يستمر الذكور بالنمو بعد 6 سنوات من ظهور العلامات الأولى، أي تمتد فترة البلوغ عند الإناث من سن التاسعة إلى الرابعة عشر (ومن الممكن أن يستمر الطول في الازدياد حتى سن السابعة عشر) في حين تمتد من العاشرة للسابعة عشر عند الذكور.

الهرمونات الجنسية الرئيسية عند الذكور هي التستوستيرون والأندروجينات، ويعد التستوستيرون المسؤول عن تطور الصفات الجنسية الذكرية من زيادة خشونة الصوت (عمقه) وشعر الوجه، وتطور ونمو العضلات، بينما يعتمد النمو عند الإناث بشكل رئيسي على الأستروجين والإستراديول، بحيث يُحفِّز الإستراديول نمو الرحم والثديين.

ومن المهم الإشارة إلى أنَّ كلا من الذكور والإناث يمتلكان نسبًا من الإستراديول والتستوستيرون إلّا أنَّ نسبة الأول عند الإناث أكبر كما يُفرَز لديهِنّ قبل الذكور في حين أنَّ التستوستيرون يلعب دورًا في التطوّر الأنثوي ولكن بشكل أقل مما هو عليه عند الذكور.

ما هي التغيُّرات التي تطرأ على الإناث عند البلوغ؟

من علامات البلوغ الأولى والرئيسية هي تطور برعمي الثديين بشكل نتوئين صغيرين تحت الحلمة ومن الممكن أن ينمو أحدهما قبل الآخر كما يمكن أن يكون الأمر مؤلما بعض الشيء، ومن العلامات الأخرى، زيادة نمو شعر الجسم عامةً وشعر العانة والإبط خاصةً، بالإضافة إلى خروج إفرازات مهبلية بيضاء، كما تصبح البشرة زيتية والجسم يفرز العرق بشكل كبير، وتتضمن التغيرات الشكلية الأخرى، زيادة طول الجسم عامةً وبشكل خاص الأطراف كما يزداد عرض الوركين وتزداد كمية الدهون حولهما، تكون البثور شائعة في هذه المرحلة.

عادةً ما تبدأ الدورة الطمثية بعد ظهور أولى العلامات بسنتين، ومن الممكن أن تكون غير منتظمة وغير إباضية ولكن مع الوقت تصبح أكثر انتظامًا بحيث يمكن توقع الموعد المقبل اعتمادًا على موعد الطمث السابق وعدد أيام حدوثه.

بعد بدء الدورة الطمثية يصبح المبيضين قادرين على إنتاج وتحرير البويضات المخزنة بداخلهما منذ الولادة، بمعدّل بويضة واحدة -غالبًا- بعد انتهاء أيام الطمث بمدّة معينة، خلال هذه المدة تزداد بطانة الرحم ثخانة وتصبح غزيرة بالأوعية الدموية والسوائل وذلك لاستقبال البيضة الملقحة في حال حدوث الإلقاح أي أنَّ الرحم يهيأ نفسه في كل شهر للحمل، وفي حال عدم حدوثه تتلاشى البويضة وتسقط بطانة الرحم لتبدأ أولى أيام الطمث، ومن المهم ملاحظة أنَّ الخصوبة الجنسية تسبق النضج العاطفي فالحمل يبقى ممكنًا حتّى قبل أن تكون المراهقة مستعدّة للأمومة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق