بسبب الديون.. ارتفاع عجز الميزانية إلى 3.8%

قال وزير المالية ، “محمد معيط”، أمس الإثنين، إن عجز الميزانية في النصف الأول من العام المالي الحالي المنتهي في 31 ديسمبر الماضي، صعد إلى 3.8%.

كان عجز الميزانية ، بلغ في النصف الأول من العام المالي الماضي 2018/ 2019، نحو 3.6% من الناتج المحلي الإجمالي.

وتبدأ السنة المالية مطلع يوليو حتى نهاية يونيو من العام التالي، بحسب قانون الموازنة المعمول به في مصر.

وأرجع “معيط” في مؤتمر صحفي عقده أمس، ارتفاع نسبة العجز في ميزانية بلاده، إلى دفع فوائد قروض آجلة، كانت مستحقة خلال وقت لاحق من النصف الأول 2020، إضافة إلى مستحقات تأمينات.

وتطرق “معيط” للحديث عن توقعات بلاده بشأن الدين العام، مشير إلى استهداف خفض نسبة الدين العام من الناتج المحلي إلى 83% مقارنة مع 89%.

وبحسب بيانات حديثة للبنك الدولي، بلغ إجمالي الدين العام الخارجي المستحق على مصر حتى نهاية سبتمبر الماضي، 109.363 مليار دولار، بنمو 17.47% على أساس سنوي.

وقال “معيط”، خلال مؤتمر اليوم، إن إجمالي استثمارات الأجانب في أدوات الدين الحكومية (سندات، أذونات، صكوك) بلغت 22 مليار دولار، بنهاية ديسمبر الماضي.بسبب الديون.. ارتفاع عجز الميزانية إلى 3.8% ميزانية

وكان المصرف المركزي ذكر، في تقرير سابق، أن أعباء خدمة الدين الخارجي ارتفعت إلى نحو 13.4 مليار دولار خلال السنة المالية 2018/ 2019، مقابل نحو 13.25 مليار دولار في العام السابق عليه، وتوزعت بين نحو 10.2 مليارات دولار أقساطا مسددة، ونحو 3.2 مليارات فوائد مدفوعة.

وحسب بيانات حديثة للبنك الدولي، بلغ إجمالي الدين العام الخارجي المستحق على مصر حتى نهاية سبتمبر/أيلول الماضي، 109.363 مليارات دولار، بنمو 17.47 بالمائة على أساس سنوي.

وبلغت الديون مستويات قياسية، إذ أكدت بيانات رسمية، في سبتمبر الماضي، أن الدين المحلي (الداخلي) قفز على أساس سنوي، في مارس 2019، إلى 4.204 تريليونات جنيه (256.2 مليار دولار)، مقابل 1.7 تريليون جنيه لدى وصول السيسي للحكم في يونيو 2014، بزيادة بلغت نسبتها 147 في المائة.

واتجهت مصر إلى الاقتراض الخارجي والداخلي بشراهة، خلال السنوات الأخيرة، ووقّعت الحكومة اتفاقا مع صندوق النقد الدولي في 2016 مقابل قرض بقيمة 12 مليار دولار، حصلت عليه مصر كاملا، ما زاد من أعباء فوائد الديون.See more…

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق