“مع سبق الإصرار” تقرير حقوقي عن انتهاكات السجون المصرية في 2019

أصدرت “التنسيقية المصرية للحقوق والحريات”، تقرير مفصًلا، عن ما تعرض له المعتقلون المصريون من انتهاكات السجون المصرية في عام 2019.

جاء التقرير الذي نشرته التنسيقية، في صفحتها على الفيسبوك بعنوان: “مع سبق الإصرار.. تقرير عن انتهاكات السجون لعام 2019

#تقارير| مع سبق الإصرار.. تقرير عن انتهاكات السجون لعام 2019تظل معاناة المعتقلين مستمرة بالرغم من أن الهدف العام من…

Gepostet von ‎التنسيقية المصرية للحقوق والحريات‎ am Montag, 20. Januar 2020

وأوضح تقرير التنسيقية، أن معاناة المعتقلين مستمرة بالرغم من أن الهدف العام من إنشاء السجون هو تهذيب السلوك المنحرف للخارجين عن القانون، إلا أن السجون في أوضاعها المتردية الحالية، وتزايد الانتهـاكات بحق المعتقلين السياسيين، يدل على أن السجون ابتعدت عن الهدف الرئيسي لها."مع سبق الإصرار" تقرير حقوقي عن انتهاكات السجون المصرية في 2019

وأكد التقرير أن السجون المصرية لم تعد سوى “وسيلة للإنتقام من المعارضين وأصحاب الرأي”، كما وأصبحت “سـيًفا مسل، يتخلصون به منهم ببطء ممنهج ومع سبق الإصرار”.

وكشفت التنسيقية على الفيسبوك أن التقرير يضم معلومات مفصلة عن إضراب العقرب، كما يغطي التقرير الفترة من يناير 2019 إلى ديسمبر 2019 في إطار محافظات جمهورية مصر العربية.

وطالبت التنسيقية في التقرير، تفعيل الدور الرقابي على السجون، وأماكن الاحتجاز من قبل المجلس القومي لحقوق الإنسان، كذلك الإشراف القضائي لمتابعة أوضاع السجون وضمان إيقاف الانتهاكات.

لمطالعة تفاصيل التقرير من هنا:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق