بعد يوم من إلغاء إدراجه بقوائم الإرهاب.. حبس “أبو الفتوح” بقضية جديدة

أمرت النيابة العامة، اليوم الأحد، بحبس الدكتور “عبد المنعم أبو الفتوح” رئيس حزب “مصر القوية”، 15 يومًا، احتياطيًا على ذمة التحقيقات التي تُجرى معه بمعرفة النيابة العامة في قضية جديدة، حيث وجهت له النيابة اتهامات بالانضمام إلى جماعة أسست على خلاف أحكام القانون والدستور.

بعد يوم من إلغاء إدراجه بقوائم الإرهاب.. حبس "أبو الفتوح" بقضية جديدة أبو الفتوحووجّهت النيابة للمتهم المحبوس احتياطياً على ذمة التحقيقات بالقضية 1781 لسنة 2019 حصر أمن دولة عليا، “ارتكاب جرائم الانضمام إلى جماعة أنشئت على خلاف أحكام القانون، الغرض منها الدعوة إلى تعطيل أحكام الدستور والقوانين، ومنع مؤسسات الدولة والسلطات العامة من ممارسة أعمالها، ونشر أخبار كاذبة عن الأوضاع السياسية والاقتصادية بالبلاد بقصد تكدير السلم العام في إطار أهداف جماعة الإخوان الإرهابية، والترويج لأغراض الجماعة التي تستهدف زعزعة الثقة فى الدولة المصرية ومؤسساتها”، على حد زعمها.

ونسبت النيابة للمتهم “جرائم الانضمام لجماعة إرهابية، بهدف الإخلال بالنظام العام وتعريض سلامة المجتمع وأمنه للخطر، وإيذاء الأشخاص أو إلقاء الرعب بينهم أو تعريض حياتهم أو حرياتهم أو أمنهم للخطر، أو تعطيل تطبيق الدستور أو القوانين أو اللوائح، وتلقّي تمويل بغرض إرهابي، والاشتراك في اتفاق جنائي الغرض منه ارتكاب جريمة إرهابية”.

وزعمت النيابة للمتهم تهم “نشر أخبار كاذبة عن الأوضاع السياسية والاقتصادية بالبلاد بقصد تكدير السلم العام في إطار أهداف جماعة الإخوان الإرهابية، والترويج لأغراض الجماعة التي تستهدف زعزعة الثقة في الدولة المصرية ومؤسساتها، والترويج لأغراض الجماعة التي تستهدف زعزعة الثقة في الدولة المصرية ومؤسساتها، ومشاركة جماعة إرهابية في تحقيق أهدافها، وتلقّي تمويل بغرض إرهابي، والاشتراك في اتفاق جنائي الغرض منه ارتكاب جريمة إرهابية، وتلقّي تمويل والاشتراك في اتفاق جنائي، والتجمهر واستخدام حسابات خاصة على شبكة المعلومات الدولية، بهدف ارتكاب جريمة معاقب عليها في القانون بهدف الاخلال بالنظام العام”.

وظهر الدكتور “عبد المنعم أبو الفتوح”، اليوم الأحد، بنيابة أمن الدولة العليا على ذمة القضية الجديدة، عقب اعتقال دام ٢٣ شهراً على ذمة قضية أخرى.

وكتب “أحمد أبو العلا ماضي” – محامي “أبو الفتوح” – عبر صفحته علي موقف التواصل الاجتماعي “فيس بوك” أن موكله تم عرضه على ذمة قضية جديدة اليوم بنيابة أمن الدولة العليا.

حسبنا الله ونعم الوكيلظهور الدكتور عبدالمنعم أبوالفتوح في نيابة أمن الدولة للتحقيق معه بقضية جديدة

Gepostet von Ahmed Abo Elela Mady am Sonntag, 2. Februar 2020

ويأتي التحقيق الجديد مع الدكتور “عبد المنعم أبو الفتوح”، بعد يوم واحد من قرار محكمة النقض بقبول الطعن المقدم منه، وابنه و6 آخرين، على قرار إدراجهم على قوائم الإرهاب.

والدكتور “عبد المنعم أبو الفتوح”، البالغ من العمر ٦٧ سنة، محبوس احتياطي على ذمة القضية ٤٤٠ لسنة ٢٠١٨، في زنزانة انفرادي، ويتعرّض لإهمال طبي متعمد في محبسه.

واعتقلت السلطات المصرية “أبو الفتوح” في فبراير 2018 عقب عودته من لندن بعد أن أجرى مقابلات تلفزيونية – بينها حوار مع قناة “الجزيرة” – طالب خلالها النظام المصري بفتح المجال أمام المعارضة للمشاركة السياسية، وهاجم بشدة السياسات الداخلية والخارجية للنظام، وكانت حجة الاعتقال وقتها قيادة تنظيم إرهابي، ونشر أخبار كاذبة، وتكدير الأمن العام.

تابع أيضاً:

محكمة “النقض” تلغي إدراج “أبو الفتوح” وآخرين على قوائم الإرهاب

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق