تعليق الملاحة بمطار معيتيقة “بطرابلس” بعد استهدافه من مليشيات حفتر 

أعلنت قوات حكومة الوفاق الوطني الليبية، اليوم الجمعة، تعليق الملاحة في مطار “معيتيقة” الدولي بالعاصمة طرابلس، إثر استهدافه من قبل مليشيات قوات اللواء المتقاعد “خليفة حفتر” .

جاء ذلك في بيان نشره المكتب الإعلامي لعملية “بركان الغضب” عبر صفحته على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر “.

وأفاد البيان أنه تم “تعليق الملاحة الجوية بمطار معيتيقة إلى إشعار آخر وإخلاء الصالة من المسافرين بعد استهداف المطار ومحيطه بقصف صاروخي من مليشيات مجرم الحرب المتمرد حفتر”.

وأوضح أنه تم استهداف المطار ومحيطه وعدد من الأحياء السكنية في طرابلس “بأكثر من 60 صاروخ غراد.. وتفيد تقارير أولية عن إصابة امرأة نتيجة استهداف منزلهم بأحد القذائف الصاروخية”.

والخميس، أدانت بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا بشدة استمرار خروقات الهدنة التي أعلنت في 12 يناير الماضي، وآخرها القصف المتكرر على مدى الأيام الماضية لمطار معيتيقة.

وأضافت البعثة في بيان نشرته على صفحتها في “فيسبوك”، أن مطار معيتيقة يعد منفذا حيويا ومهما لآلاف الليبيين في طرابلس الكبرى.تعليق الملاحة بمطار معيتيقة "بطرابلس" بعد استهدافه من مليشيات حفتر  معيتيقة

وأشارت أن الخروقات تأتي في الوقت الذي يسعى فيه الليبيون مع الأمم المتحدة، جاهدين لإنهاء الاقتتال والتوصل إلى حلول نهائية للأزمة، ووضع حد لمعاناة الشعب التي تتفاقم كل يوم.

ولم تحدد البعثة جهة بعينها لتحميلها مسؤولية خرق الهدنة.

وتتواتر انتهاكات حفتر، لوقف إطلاق النار القائم منذ 12 يناير الماضي بمبادرة تركية ـ روسية، في تحدّ لقرار مجلس الأمن الداعي إلى الالتزام به.

وتشن قوات حفتر منذ 4 أبريل 2019، هجوما للسيطرة على طرابلس (غرب)، مقر حكومة الوفاق المعترف بها دوليا، والتي ينازعها على الشرعية والسلطة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق