تعليق عمل المحاكم أسبوعين ونشطاء: القضاة خايفين والمعتقلين مالهومش دية

تقرّر تأجيل العمل بمحاكم مصر لمدة أسبوعين؛ حيث قال المستشار “محمد رضا” – نائب رئيس محكمة النقض مستشار رئيس المحكمة للعلاقات العامة والإعلام -: إن محكمة النقض قرّرت تأجيل جلساتها بدءاً من غد الإثنين 16 مارس ولمدة أسبوعين تنتهي الإثنين 30 مارس.

وجاء ذلك بناءً على تعليمات المستشار “عبد الله عصر” رئيس المحكمة رئيس مجلس القضاء الأعلى.

وأضاف “رضا” أن القرار يشمل تأجيل جلسات المحكمة، على أن يستمر العمل بالمحكمة فيما عدا ذلك، موضحاً أن العمل الإداري بالمحكمة مستمر.

في السياق ذاته، قرّرت إدارة مجلس الدولة، اليوم الأحد، تعليق العمل بجميع محاكم مجلس الدولة لمدة أسبوعين؛ وذلك نظراً للظروف التي تمر بها البلاد في مواجهة فيروس “كورونا”.

وأصدر المستشار “محمد حسام الدين” – رئيس مجلس الدولة – القرار 206 لسنة 2020 بتأجيل جميع الجلسات (محاكم – مفوضين) إدارياً بجميع مقار مجلس الدولة على مستوى الجمهورية، اعتباراً من صباح غداً الإثنين الموافق 16 مارس الجاري، وحتى نهاية عمل يوم السبت الموافق 28 مارس الجاري.تعليق عمل المحاكم أسبوعين ونشطاء: القضاة خايفين والمعتقلين مالهومش دية محاكم

ونصَّ القرار على أن يُستثنى من المادة السابقة القضايا المستعجلة (مثال: الانتخابات، الطلاب ……) وغير ذلك من حالات الاستعجال التي تقدّرها المحكمة.

وكلّف القرار جميع القضاة في أقسام مجلس الدولة وفروعه وجميع الموظفين مباشرة العمل الإداري كالمعتاد، بما في ذلك القيد في الجداول والاطلاع واستلام الصور والشهادات وغيرها من الأعمال الإدارية.

واستند القرار إلى ما عرضه المستشار “طه عبده كرسوع” – الأمين العام لمجلس الدولة – بشأن الظروف التي تمر بها البلاد.
من جانبهم، علّق رواد مواقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك” و”تويتر” على خلفيات القرار والربط بينه وبين خوف القضاة ووكلاء النيابة من انتشار فيروس “كورونا” دون النظر إلى المعتقلين الذين يعانون في ظروف احتجاز سيئة.

حيث علق “طاهر مختار”: “تعليق العمل في المحاكم، علشان خايفين على القضاة ووكلاء النيابة، لكن سايببن عشرات آلاف في السجون مكدسين في ظل ظروف غير آدمية”.

وتابع: “معظمهم سبب وجودهم الوحيد في السجن هو معارضة النظام السياسي في مصر ومعرضين لكارثة غير مسبوقة في حالة تفشي المرضى في السجون وهو ما لا نعلم عنه شيء بسبب منع الزيارة والتواصل وحالة التعتيم الكاملة! خرجوا المساجين!”.

تعليق العمل في المحاكم، علشان خايفين على القضاة ووكلاء النيابة، لكن سايببن عشرات آلاف في السجون مكدسين في ظل ظروف غير…

Gepostet von Taher Mokhtar am Sonntag, 15. März 2020

وقال المحامي “ممدوح جمال“: “تعليق العمل بالمحاكم ومن قبله منع الزيارة عن السجناء، دون اتخاذ قرارات إخلاء سبيل المحبوسين احتياطياً والإفراج الشرطي عن السجناء، هو قرار في غاية السوء وفي غاية الظلم وفي غاية الجور”.

تعليق العمل بالمحاكم ومن قبله منع الزيارة عن السجناء، دون إتخاذ قرارات إخلاء سبيل المحبوسين إحتياطيا والإفراج الشرطي عن السجناء، هو قرار في غاية السوء وفي غاية الظلم وفي غاية الجور.

Gepostet von Mamdouh Gamal am Sonntag, 15. März 2020

وغرّد “وسام عبد الوارث“: “تعليق العمل بمحاكم مصر اعتبارا من الغد ولمده ١٥ يوم طبقا لقرار وزير العدل، لا حول ولا قوة الا بالله، والمغيبون في غياهب السجن اين حقهم؟”.

واستنكرت “أبرار علي” – زوجة أحد المعتقلين – قائلةً: “تعليق العمل في المحاكم لمدة 15 يوم علشان خايفين على القضاة ووكلاء النيابة لكن اهالينا المحبوسين ظلم مالهومش ديه عندهم ويموتوا عادي وسط تعتيم غريب ومريب من الدولة! خرجوا اهالينا بقة”.

تعليق العمل في المحاكم لمدة 15 يوم علشان خايفين على القضاة ووكلاء النيابة لكن اهالينا المحبوسين ظلم مالهومش ديه عندهم ويموتوا عادي وسط تعتيم غريب ومريب من الدولة !خرجوا اهالينا بقة

Gepostet von abrar ali am Sonntag, 15. März 2020

جدير بالذكر أن مسئول مركز الإعلام الأمني بوزارة الداخلية، قد صرح من قبل بأنه “تقرّر تعليق الزيارات بجميع السجون لمدة عشرة أيام، اعتباراً من الثلاثاء الموافق العاشر من مارس؛ وذلك حرصاً على الصحة العامة وسلامة النزلاء”.

وأوضحت الوزارة عبر صفحتها على موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك”، أن القرار يأتي في ضوء ما تقرّر بشأن تعليق جميع الفعاليات التي تتضمّن أي تجمّعات كبيرة من المواطنين في إطار الإجراءات الاحترازية التي تتخذها الحكومة لمواجهة فيروس “كورونا” المستجد، وبناءً على توصيات وزارة الصحة في هذا الشأن.

ويؤكد حقوقيون أن عدد المعتقلين الذين توفوا بسبب الإهمال الطبي أو سوء المعيشة أو التعذيب في السجون المصرية، منذ يونيو 2013، تجاوز الـ 840 حالة.
محاكم محاكم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق