بعد ازدحام الحضور بمؤتمر “الصحة” حول “كورونا”.. رواد التواصل يسخرون

أثار مؤتمر وزارتي “الصحة” و”الإعلام” بشأن آخر تطورات فيروس “كورونا” في “مصر” سخرية وغضب رواد مواقع التواصل الاجتماعي. بعد ازدحام الحضور بمؤتمر "الصحة" حول "كورونا".. رواد التواصل يسخرون كورونا

حيث كان المؤتمر الذي أقيم بديوان عام “وزارة الصحة” يشهد ازدحاماً كبيراً من الأفراد وسط غياب تام عن الاجراءات التي يجب ان تكون في ظل انتشار فيروس “كورونا”.

وتعجب “عمرو“: “وزيرة الصحة عاملة مؤتمر صحفى عشان تحذر الناس من التواجد فى الاماكن المزدحمة والتجمعات استمروو في الفوضي وانتشار الفيروس”.

وغرد “بيبرس“: “مؤتمر وزيره الصحة و وزير الاعلام ،حضرتك الناس اقعده لازقه فى بعض”.

وسخر “مصطفى عبده“: “عظيمه يامصر يا أرض البقر ، مؤتمر الاعلان عن عدد الاصابات الجديده والمساعد على تسجيل اصابات اكتر”.

وقال “رامي“: “للأسف ده مؤتمر صحفي لفايروس كورونا بحضور وزيرة الصحة اللي بتحذرنا دايماً من التجمعات”.

وأضاف “صلاح عماد“: “احنا هنفضل طول عمرنا شعب متخلف والله ازي وزيره الصحه المسئوله عن صحه كل واحد في البلد تعمل موتمر صحفي با الشكل دااا علشان تعلن عن نتيجه فيرس بينتشر في التجمعات حاجه قمه الجهل و التخلف والله ربنا يحمينا و يحمي العالم من جهل الشعب دااا”.

وأردفت “نشوى الشربيني“: “من المؤسف أن ده يكون مؤتمر لوزيرة الصحة علشان تقول للناس بلاش تجمعات وأقعدوا فى بيوتكم …. لا حول ولا قوة الا بالله”.

وعلق “محمد العش“: “يعنى النهارده الصراحة وزيرة الصحة المصرية ووزير الإعلام ابهروا العالم احنا عملين نقول للناس اقعدوا فى بيتكم وبلاش تجمعات وكل واحد يكون بنينه و بين التانى متر وقفلنا المساجد والكنائس وكل إللى بنعمله ده وهى ووزير الإعلام واقفين فى وسط مؤتمر صحفى مليان صحفين ولا لابسه كمامة حتى”.

وغرد “أحمد عبدالعليم“: “إحنا هنعمل حظر تجول بس اللي عايز كورونا يجيلنا مؤتمر الأبلة وزيرة الصحة هنجمع ٢٠٠ واحد في قاعة مقفولة ولو ربنا كرمنا وواحد بس عنده الفيروس يشير بقى مع باقي أصحابه في القاعة وبعد كده كل واحد ربنا يكرمه وياخد الفيروس يا ريت ما يبخلش به على أهله وأصحابه وحبايبه علشان نبقى كدة”.

وأعلنت الدكتورة “هالة زايد“، وزيرة الصحة والسكان، خلال المؤتمر انه منذ الساعة السابعة مساء أمس وحتى الآن تم تسجيل 40 إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد وحالة وفاة ليرتفع عدد الإصابات إلى 442 حالة إصابة في مصر، مع تمام الشفاء لـ 93 حالة، و113 حالة أصبحت نتيجة تحليلها سلبية بعد أن كانت إيجابية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق