بسبب كمين لحظر التجول وتعنت الشرطة.. مصرع 18 وإصابة العشرات دهسًا

في وقت متأخر من مساء أمس وأثناء نصب كمين أعلى الطريق الدائري الإقليمي بمنطقة “الصف” في محافظة “الجيزة”، في مكان غير معتاد على نصب الأكمنة به، وبعد رفض قوات الشرطة مرور السيارات إلا بحلول موعد انتهاء الحظر في السادسة صباحاً، أتت سيارة “تريلا” تحمل مواد بناء مسرعة مما أدى لإصطدامها بجميع العربات المتوقفة في الكمين ما ترتب عنه مصرع 18 شخص وإصابة العشرات. 

وأفادت التحريات الأولية للأمن، بأن “أغلب الضحايا كانوا متواجدين داخل سيارتي أجرة (ميكروباص)، وجار استخراج جثامينهم لاستخراج تصاريح النيابة بدفنهم، نظراً لتحول بعضها إلى أشلاء، بينما انشطر البعض الآخر إلى نصفين”، عازية وقوع الحادث إلى السرعة الزائدة لسائق سيارة “تريلا” التي تحمل مواد بناء، وتوقف السيارات أمام أحد أكمنة حظر التجول عند الكيلو 25 في اتجاه طريق الكريمات.

وتحفظت قوات الشرطة على سائق سيارة النقل المتسبب في الحادث، تمهيداً لعرضه على النيابة العامة، في حين قال شهود عيان، إن “سيارة تريلا تسير بسرعة عالية دهست سيارتي ميكروباص، و9 سيارات ملاكي (خاصة)، و3 سيارات ربع نقل، كانت متوقفة على جانب الطريق أمام الكمين الأمني، بالقرب من بوابة تحصيل رسوم حلوان”. بسبب كمين لحظر التجول وتعنت الشرطة.. مصرع 18 وإصابة العشرات دهسًا حظر

وفرضت الحكومة حظراً لحركة سير المواطنين على كافة الطرق العامة ليلاً لمدة أسبوعين بدءاً من الأربعاء، مع استمرار تعليق حركة الطيران، وتعطيل الدراسة في جميع المدارس والجامعات على مستوى الجمهورية لمدة 15 يوماً إضافية، في إطار الإجراءات الاحترازية للحكومة الهادفة إلى الحد من انتشار فيروس كورونا (كوفيد-19).

وسبق أن أصدر الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء (حكومي) تقريراً حول حوادث السيارات والقطارات في مصر خلال النصف الأول من عام 2019، مبيناً فيه أن حوادث السيارات على جميع الطرق في مصر بلغت 5220 حادثة في النصف الأول من العام الماضي، مقابل 4426 حادثة في الفترة نفسها من عام 2018، بنسبة ارتفاع قدرها 17.9 في المائة.

وأشار التقرير إلى أن عدد القتلى والمصابين بلغ نتيجة حوادث السيارات خلال النصف الأول من عام 2019 بلغ 7613 شخصاً، بمتوسط شهري هو 1269 شخصاً، منوهاً إلى أن عدد المصابين في الحوادث ارتفع إلى 6046 مصاباً في النصف الأول من عام 2019، مقابل 5936 مصابا في الفترة نفسها من عام 2018، بنسبة زيادة بلغت 1.9 في المائة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق